روابط للدخول

شكاوى من ضعف الرقابة والتشريع في مجلس محافظة ديالى


بعقوبة: مبنى مجلس محافظة ديالى

بعقوبة: مبنى مجلس محافظة ديالى

قال مواطنون وناشطون في منظمات أهلية في محافظة ديالى انه على الرغم من مرور ثلاث سنوات على تشكيل مجلس المحافظة إلاّ ان المحافظة مازالت تعاني من ترد واضح في مستوى الخدمات، وتفشي الفساد في الكثير من الدوائر والمؤسسات الحكومية. وعزا هؤلاء كل ذلك الى ضعف الجانبين التشريعي والرقابي للمجلس. المحافظة .

سلمان الجبوري (30عاما) قال "ان على اعضاء مجلس المحافظة الخروج من اروقة المجلس والنزول الى الشارع للتعرف على معاناة المواطنين، وايجاد الحلول لها، لأن دور المجلس في الجانب الرقابي ضعيف جدا".

بينما اوضحت المواطنة سجى احمد "اننا نعاني من شحة، الماء وانقطاع التيار الكهربائي، وان الشكاوى لاتلقى اذنا صاغية في اغلب الاحيان".

اما الشاب سوار عبدالله فقال "ان المحافظة تعاني من تردي الخدمات وقلة فرص العمل، وارتفاع الاسعار"، موضحا "ان دور اعضاء المجلس كان ضعيفا خلال الفترة الماضية".

ويرى مدير مركز "العين" للدراسات والبحوث في ديالى احمد العزاوي "ان ضعف الجانبين التشريعي والرقابي لمجلس المحافظة هو نتيجة لكثرة الكتل والتوافقات السياسية والانشغال بالمناصب، الامر الذي ادى بالتالي الى ضعف القرار في المجلس وظهور الفساد المالي والاداري في الكثير من الدوائر الحكومية".

واضاف "ان من بين اسباب ضعف اداء المجلس هو غموض الصلاحيات الممنوحة للمجالس، اضافة الى تغيب الكثير من الاعضاء بسبب صدور مذكرات القاء قبض بحقهم، فضلا عن وجود مافيات المقاولين، التي تشكل عامل ضغط على عمل اعضاء مجلس المحافظة".

واوضح نائب رئيس مجلس محافظة ديالى صادق الحسيني "ان المجلس نجح في تحقيق الكثير من الانجازات على ارض الواقع، إلاّ ان الاعلام لم يسلط الاضواء عليها"، موضحا "ان من بين الامور الايجابية التي حققها المجلس التغييرات الادارية في العديد من الدوائر الحكومية ما اسهم في تحسين ادائها الخدمي.
اضافة الى حركة البناء والاعمار التي تشهدها المحافظة، التي تحققت بتظافر جهود المجلس والسلطة التنفيذية".

واضاف الحسيني "ان هناك تسليط اعلامي على السلبيات واهمال الكثير من الجوانب الايجابية"، لكنه أقر بوجود سلبيات في عمل المجلس، وعزاها الى "عدم تمكن الكثير من اعضاء المجلس من الحضور الى بعقوبة، لوجود مذكرات القاء قبض صادرة بحقهم، أو ان البعض منهم لديه اجازات مرضية".

XS
SM
MD
LG