روابط للدخول

رئيس المجلس الوطني السوري يزور مخيم النازحين السوريين في دهوك


مخيم دوميز للنازحين السوريين

مخيم دوميز للنازحين السوريين

زار رئيس المجلس الوطني السوري عبدالباسط سيدا مخيم دوميز للنازحين السوريين في ضواحي مدينة دهوك.

واوضح سيدا في تصريح لأذاعة العراق الحر ان "وضع النازحين في مخيم دوميز لا باس به، وقد تكون هنالك احتياجات ينبغي حلها في هذا المخيم، لكن مجرد خروج الأنسان من وطنه تعد مأساة بالنسبة لذلك الشخص".

وقال سيدا انه بحث مع رئيس اقليم كردستان العراق ما يجري في سوريا حاليا، موضحا "لقد التقينا ايضا بالمجلس الوطني الكردي، وسيكون هنالك تنسيق في ما بيننا".

عبد الباسط سيدا في مخيم دوميز

عبد الباسط سيدا في مخيم دوميز

واضاف سيدا "ان ما يجري في سوريا حاليا ثورة حقيقية تشارك فيها كافة الشرائح والفئات:العرب والكرد والسريان والأشوريين والشركس والأرمن والمسلمين والمسيحيين والسنة والعلويين والدروز والايزيديين، وهم يناضلون معا من اجل ازالة النظام السوري، الذي استبد في البلاد".

ورافق سيدا في جولته هذه سالم عبدالعزيز رئيس مجلس القبائل السورية الذي ابلغ اذاعة العراق الحر "نريد ان نتعاون معا يدا واحدة لأزالة هذا النظام، وستأتي الحقوق في ما بعد، لأن هذا النظام لم يميز بين العربي والكردي".

ودعا عبد العزيز الحكومة العراقية الى مساعدة النازحين السوريين في المناطق الأخرى من العراق وقال "ندعو الى مساندة السوريين الذين وقفوا مع العراقيين في محنتهم طوال السنوات الماضية. ونؤكد للجميع ان سوريا الجديدة لن تكون منبعا او مصدرا للارهاب، وانما ستكون عونا للجميع".

عبدالأحد اصطيفو عضو المكتب التنفيذي للمجلس الوطني السوري المعارض الذي رافق سيدا في هذه الجولة قال "ان المجلس يضم معظم مكونات الشعب السوري وان مجرد مشاركة الأقليات التي تعد الحلقات الأضعف في المجتمع انما هي قوة ودليل على ان هذه الثورة ستنجح ".

يذكر ان مخيم دوميز للنازحين السوريين يضم اكثر من (11) الف نازح سوري ويقع بالقرب من مجمع دوميز (20 كلم) جنوب مدينة دهوك.

XS
SM
MD
LG