روابط للدخول

قيادات: انتقال عناصر القاعدة من محافظة بابل الى سوريا


اكدت قيادات في الصحوة في منطقة اللطيفية، شمال بابل، وامنيون انتقال عناصر وقيادات في تنظيم القاعدة في المنطقة الى سوريا.

وقال ابو احمد مسؤول مفرزة صحوة المالح "ان العمليات النوعية التي كان ينفذها التنظيم في مناطق شمال بابل انخفضت كثيرا بسبب توجه قادة التنظيم وفصائله التي هي: الجيش الاسلامي، والتوحيد والجهاد، الى سوريا"، مبينا "ان التنظيم استطاع استقطاب وتجنيد عدد من الشباب اللذين رحلوا معه عبر الحدود من الموصل الى سوريا".

الى ذلك اكد حيدر الزنبور مسؤول اللجنة الامنية في مجلس محافظة بابل، وقائد صحوات اللطيفية "ان هشاشة الاوضاع الامنية في سوريا جعلها ملاذا آمنا للقاعدة"، موضحا "ان اعادة تنظيم القاعدة صفوفه داخل سوريا يشكل خطرا على المنطقة"، لافتا الى "ان العمليات الاستباقية التي نفذتها الاجهزة الامنية مؤخرا في مناطق شمال بابل ضد القاعدة كان لها ابلغ الاثر في بسط الامن وكسر شوكة التنظيم"، مطالبا "وضع خطط إستراتيجية بعيدة المدى للتعامل مع التنظيم كعقيدة"، مشددا على "ان القاعدة احتضنت جيلا جديدا من ابناء اللذين قتلوا في العراق".

XS
SM
MD
LG