روابط للدخول

ضباط سابقون يشكون من ضعف الخدمات في مراكز المعلومات


شكا ضباط الجيش العراقي السابق توجهوا الى مراكز جمع المعلومات بناءا على امر القائد العالم للقوات المسلحة نوري المالكي، القاضي بأعادة الراغبين منهم الى الخدمة العسكرية, شكوا من ضعف الخدمات المقدمة في هذه المراكز، وتضارب تصريحات المسؤولين حول امكانية صرف المخصصات المالية للضباط العائدين.

وابلغ العقيد المتقاعد حسين علي أذاعة العراق الحر حالة الغبن التي يشعر بها هو والعديد من اقرانه نتيجة تدني مستوى رواتبهم التقاعدية مقارنة بما يتقاضاه منتسبو الجيش الحالي.
مستشار رئيس مجلس الوزراء علي الموسوي اوضح ان الاجراءات الحكومية ازاء قضية عودة ضباط الجيش السابقين تقوم على فتح مراكز في بغداد، وبعض المحافظات، لغرض احالة الضباط ذوي الرتب العالية الى التقاعد، لقلة الدرجات المتوفرة لهم، أما الرتب الادنى فسيتم اعادة تعيينهم في الجيش نظرا لقلة اعداهم وحاجة الجيش الى خبراتهم.

عضو لجنة الامن والدفاع في مجلس النواب العراقي حامد المطلك اعرب عن اعتقاده بعدم قدرة الجيش الحالي على استيعاب هذا العدد الكبير من ضباط الجيش العراقي السابق وقال ان من الافضل معالجة مشكلة تحسين رواتبهم التقاعدية اسوة برواتب الجيش العراقي الحالي .
مراقبون للشأن العراقي رأوا في خطوة اعادة ضباط الجيش العراقي السابق الى الخدمة بانها ستسهم في بناء دولة مواطنة ديمقراطية بعيدا عن الثارات القديمة.
XS
SM
MD
LG