روابط للدخول

ارتياح عراقي لقرار استقبال اللاجئين السوريين


عراقيون عائدون من سوريا الى بغداد

عراقيون عائدون من سوريا الى بغداد

أثار قرار الحكومة العراقية باستقبال اللاجئين السوريين الفارين من العنف في سوريا، أثار ارتياحا لدى الشارع العراقي وقلقا في الوقت نفسه، حيث أكد مواطنون أن الحالة الإنسانية للاجئين تتطلب استقبالهم وحمايتهم وتوفير ما يحتاجونه ولكنهم عبروا عن خوفهم من تسلل إرهابيين من خلال اللاجئين.

ويرى المواطن نور الدين محمد أن احتضان اللاجئين على الأراضي لعراقية مطلوب على اعتبار أن سوريا احتضنت عشرات الآلاف من العراقيين في سنوات العنف الطائفي، ولكن على الحكومة أن تدقق جيدا الداخلين لأراضيها.
ويرى المواطن يوسف قصي أن ال
وضع الأمني في العراق ما يزال هشاً لذلك على الحكومة العراقية التي أبدت توجسا في استقبالهم في البداية، عليها أن تنسق العمل بين الجهات الحكومية المعنية لإنجاح المبادرة والسيطرة عليها.

إلى ذلك أشار المواطن أبو نور إلى استعداد العراقيين لاستقبال إخوانهم السوريين ولا يوجد أي مبرر للقلق. فيما رفضت المواطن ليلى سعد استقبال جميع اللاجئين وان يقتصر الأمر على النساء والأطفال.

أما المواطن حامد القريشي فقد دعا إلى ضرورة حصر اللاجئين السوريين في مخيمات قريبة من الحدود لضمان عدم تسلل إرهابيي القاعدة إلى المدن العراقية.

XS
SM
MD
LG