روابط للدخول

مسعود بارزاني يرعى تشكيل هيئة لاحزاب كردية سورية معارضة


بارزاني يتوسط معارضون كرد

بارزاني يتوسط معارضون كرد

أعلن في اربيل ان احزابا كردية سورية معارضة شكلت هيئة مشتركة عليا باسم (الهيئة الكردية العليا) بعد الاتفاق على وثيقة سميت بـ"وثيقة اربيل" برعاية رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني.

وتضم الهيئة المشتركة احزابا كردية سورية منضوية في المجلسين الوطني الكوردي في سوريا ومجلس شعب كوردستان الغربية، التي كانت العلاقة متوترة بينهما.

وحسب البيان المشترك الصادر عن المجلسين "انه بعد سلسلة اجتماعات عقدت برعاية رئيس اقليم كردستان تم تشكيل (الهيئة الكردية العليا)، مهمتها رسم السياسة العامة، وقيادة الحراك الكردي في هذه المرحلة المصيرية، وإعتماد مبدأ المناصفة في هيكلية كافة اللجان والتوافق في إتخاذ القرارات مع تشكيل ثلاث لجان تخصصية لمتابعة العمل الميداني، وتحريم العنف، ونبذ كافة الممارسات التي تؤدي الى توتير الأجواء في المناطق الكردية في سوريا".

مصطفى جمعة

مصطفى جمعة

وللتعليق على اهمية تشكيل هذه الهيئة التقت اذاعة العراق الحر السياسي مصطفى جمعة، سكرتير حزب ازادي الكردي في سوريا، نائب رئيس المجلس الوطني الكردي السوري الذي قال "توصلنا الى اتفاقية بين المجلسين بهدف توحيد الجهود الكردية والعمل على توفير السلم الاهلي لشعبنا في سوريا. وهذه العلاقة التي نأمل ان تكون ممتازة وتخدم سوريا ككل والشعب الكردي خصوصا، وهذا التفاهم بين الطرفين يؤدي الى ايجاد ارضية مشتركة وبناء مواقف اكثر انسجاما مع الثورة السورية بهدف انجاح هذه الثورة".

وكشف السياسي الكردي عن زيارة لعبد الباسط سيدا رئيس المجلس الوطني السوري المعارض لاقليم كردستان قبل فترة للوصول الى اتفاق مع المعارضة الكردية السورية واضاف "جاء الى اقليم كردستان مع ثلاثة من القياديين في المجلس الوطني السوري المعارض واجرى لقاءين وناقشنا كل المواضيع السياسية. وكان هناك نوع من التفاهم افضل من السباق، وكان املنا ان ما توصلنا اليه في اربيل كان يفترض ان ياخذ مكانه في مؤتمر القاهرة، ولكن للاسف يبدو ان التوجهات السياسية داخل المجلس لازالت ترتبط بمفهوم المواطنة بالنسبة للكل، ولكن بالنسبة للشعب الكردي، هي مؤاتية".

عبد السلام احمد

عبد السلام احمد

واكد عبدالسلام احمد الرئيس المشترك لمجلس الشعب لكردستان الغربية اهمية توحيد الجهود الكردية لتعزيز الثورة السورية، مؤكدا في حديثه لاذاعة العراق الحر: "هناك فراغ امني نوعا ما ونحاول قدر الامكان دون الاصطدام مع النظام بتشكيل وفرض امر واقع في الساحة الكردية، لان حراكنا حراك سلمي ونعمل لابقائه في هذا الاطار، والنظام ليس في مصلحته توسيع مساحة الدم، وليس من مصلحتنا ايضا دفع النظام باتجاه الدخول لمناطقنا والمواجهة العسكرية معه"

XS
SM
MD
LG