روابط للدخول

الأسد في مقابلة تلفزيونية: الشعب السوري يؤيدني


ذكر الرئيس السوري بشار الأسد في مقابلة تلفزيونية أنه لا يخشى أن يواجه مصير الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي أو الرئيس المصري حسني مبارك. وفي المقابلة التي بثتها شبكة (إيه.آر.دي.) الألمانية الأحد، اتهم الأسد الولايات المتحدة والسعودية وتركيا وقطر بدعم "إرهابيين" يحاولون إطاحة حكومته. وقال إنه يتمتع بتأييد شعبه، مضيفاً باللغة الإنكليزية:
"لا ينبغي على الرئيس أن يهرب من التحدي، ولدينا الآن في سوريا تحدٍ وطني. الرئيس يجب ألا يهرب من الوضع. ولكن من جهة أخرى، يمكن للرئيس البقاء، يمكنه البقاء في هذا المنصب فقط عندما يكون لديه التأييد الشعبي."
وصرح الأسد بأن معظم الضحايا في الانتفاضة الشعبية من مؤيدي الحكومة، قائلاً:
"إذا أردتم معرفة مَن الذي قام بالقتل عليكم أولا معرفة مَن الذي قُتل. لا يمكن الحديث عن المجرم دون معرفة هوية الضحايا. وهؤلاء الضحايا الذين تتحدثون عنهم، أغلبهم من مؤيدي الحكومة. إذنْ كيف يمكن أن تكون المجرم والضحية في الوقت ذاته؟"، على حد تعبيره.
إعداد وتقديم النشرة: ناظم ياسين
XS
SM
MD
LG