روابط للدخول

آراء متباينة حول الدور الأميركي في العراق


جنود أميركيون يغادرون العراق في أواخر عام 2011

جنود أميركيون يغادرون العراق في أواخر عام 2011

يقول مراقبون ان العلاقة بين واشنطن وبغداد تمر بحالة من الفتور بعد مرور نحو ستة اشهر على انسحاب القوات الأميركية من العراق، مشيرين الى ما أوردته وسائل إعلام غربية من ان اعضاء في الكونغرس الاميركي اشاروا مؤخراً الى ان تعامل الحكومة العراقية مع المسؤولين الاميركيين لا يرتقي الى ما قدمته الولايات المتحدة للعراق، واجدين ان لا فائدة ترجى من تقديم المساعدات لتطوير وتدريب قدرات العراقيين.

وعلى صعيد الشارع العراقي تتباين الآراء حول الدور الذي ينبغي ان تلعبه الولايات المتحدة في العراق، ويجد المواطن نور احمد ان حاجة العراق للقوات الاميركية كانت مرتبطة بالتخلص من نظام صدام حسين، مشيراً الى ان تعاون العراق اتجه الى دول اخرى وفقاً للمصالح، لافتاً الى ان ايران وسوريا هما الاوفر حظاً مع العراق، في وقت انتفت الحاجة الى الوجود الاميركي.
ويرى المواطن علي نصار بأن السياسي العراقي بات يغلّب مصلحته الشخصية على مصلحة بلاده، وهو امر شمل ايضا الاتفاقات والمشاريع مع الولايات المتحدة، مشيرا الى أن هذه المشاريع يتم تنفيذها إذا كانت تصب في مصلحة السياسي او البرلماني، سواء كانت عراقية او اميركية.

يذكر ان عدداً من اعضاء الكونغرس نقلوا شكاوى منسوبة لمسؤولين أميركيين من الذين اوكلت إليهم مسؤوليات رقابية في العراق، منها قيام قوات الأمن العراقية بصورة روتينية باحتجاز الأفراد التابعين للشركات الأمنية الخاصة التي قامت الولايات المتحدة باستئجارها عند نقاط التفتيش وغياب التعاون بين وكالات إنفاذ القانون العراقية والوكالة الأميركية للتنمية الدولية...

ويؤكد المحلل والكاتب السياسي عبد الناصر الناصري وجود ضغوط خارجية واسلامية تحرّك توجهات الساسة العراقيين بعيداً عن المشاريع الاميركية، فيما يخدم مصالح تلك الدول، ويشير الى ان هذا خطأ كبير كون مصالح البلاد تكون مع الولايات المتحدة.

وكان مسؤولون اميركيون اكدوا على ضرورة ان يكون الوجود الأميركي في العراق إيجابياً، وفي هذا الاطار يجد المحلل السياسي خالد السراي ان الجانب الجانب الاميركي ملتزم بإنجاح التجربة العراقية وحل المشاكل التي تواجهها، وان ما يبرز من تحديات يكون مرده الى ظروف عدم الاستقرار التي يعيشها العراق، وفي المستقبل قد تأخذ السياسة الاستراتيجية العراقية شكلها الصحيح بالتعاون بصورة فعالة للمجتمع العراقي.

XS
SM
MD
LG