روابط للدخول

السياسة الكويتية: حسابات إقليمية دفعت بالتحالف الوطني لتشكيل لجنة إصلاحات


مع الجدل الذي اثارته دعوة زعيم التيار الصدري الى إجراء تعديل دستوري لتحديد فترة الرئاسات الثلاث بولايتين، فإن الصحف العربية هي الاخرى انشغلت بمتابعة تداعيات هذا الموقف.
فصحيفة "المستقبل" اللبنانية رأت ان تصريح السيد مقتدى الصدر قد ولدّ ارتياحاً في الاوساط المناوئة لرئيس الحكومة العراقية نوري المالكي التي ترتب اوراقها لمواجهة التفرد في السلطة.

فيما اعتبرتها "النهار" اللبنانية استرتيجية جديدة للنيل من المالكي. وقالت إن الكتل السياسية الثلاث، "التحالف الكردستاني" و"القائمة العراقية" و"التيار الصدري" أو ما بات يعرف بـ"جماعة اربيل" قد انتقلت الى المرحلة الثانية في محاولة لمواجهة المالكي. ولفتت الصحيفة إلى أن السعي لتحديد ولاية رئاسة الوزراء بدورتين فقط، يمثل عنوان إستراتيجية الجماعة.

اما حول ورقة الإصلاح، نقلت صحيفة "السياسة" الكويتية عن اوساط في "ائتلاف العراقية" أن هناك حسابات اقليمية حساسة دفعت بالتحالف الوطني لتشكيل لجنة اصلاحات ومحاولة حل الأزمة السياسية بسرعة، وأن المالكي ربما يكون مجبراً لقبول هذه الاصلاحات.
وتضيف الصحيفة بأن المصادر اوضحت ان تزايد احتمال انهيار نظام بشار الاسد في سوريا، ارسل برسالة قلق الى قيادة التحالف، لأن هذا الانهيار سيعزز من قوة خصوم المالكي، على ذمة الصحيفة الكويتية.

في سياق آخر افاد مصدر في وزارة الداخلية العراقية لصحيفة "الحياة" السعودية بأن قلة وعي المواطن العراقي وقلة خبرته، قد شجعت مافيا وعصابات دولية على ارتكاب عمليات نصب واحتيال من النوع الثقيل.
مؤكداً المصدر القبض على عصابة أفرادها يحملون الجنسية النيجيرية، تمكنت خلال خمسة أيام من جني أكثر من المليون ونصف المليون دولار. فيما ضُبطت عصابة أخرى تحمل الجنسية التركية نفذت أخيراً عمليات نصب في بغداد والبصرة بعد ادعاء أفرادها أنهم يمثلون شركة كبرى ويحملون معهم أوراقاً مزورة، وإنهم بصدد التعاقد على مشاريع كبيرة ويحتاجون إلى شركاء عراقيين.
وتابع المصدر في حديثه لـ"الحياة" أن الجريمة الدولية في تطور مستمر، ملقياً باللائمة على وسائل الإعلام وحتى الأجهزة الأمنية المعنية التي لا تهتم بمتابعة تطور الجريمة، بحسب قول المصدر.

XS
SM
MD
LG