روابط للدخول

ميسان: مشروع للنهوض بالثروة السمكية


السمك اكلة مفضلة لدى العراقيين

السمك اكلة مفضلة لدى العراقيين

كانت محافظة ميسان حتى زمن ليس بالبعيد الأولى في إنتاج مختلف أنواع الأسماك، لاسيما البني والقطان والشبوط وغيرها، إلاّ إن نقص المصطحات المائية، وعمليات الصيد الجائر، أدت إلى القضاء على90% من المخزون السمكي كما ونوعا.

واعلن مدير زراعة ميسان ناصر مناتي ان مديرية زراعة في المحافظة تتجه نحو زيادة المخزون السمكي عبر إطلاق أكثر من 9 ملايين إصيبعة في الاهوار وإنشاء المفاقس.

وأضاف مناتي في حديثه لإذاعة العراق الحر انه "تمت المباشرة بمشروع لإعادة الأسماك العراقية كالبني والشبوط الى سابق عهدها"، متوقعا ان تكون محافظة ميسان الأولى في إنتاج وتصدير الأسماك.

قسم الثروة السمكية الحديث التكوين في مديرية زراعة المحافظة أكد على لسان مديره رحمن حسن وضع خطط على مدى السنوات الثلاثة المقبلة لتحقيق الاكتفاء الذاتي من الأسماك عبر أساليب حديثة منها الأقفاص العائمة في الأنهار.

إلى ذلك أشار رئيس لجنة الزراعة والري في مجلس محافظة ميسان حسن لازم الى انه وعلى الرغم من التشريعات التي تشدد على منع الصيد الجائر، إلاّ ان الأجهزة التنفيذية لم تقم بهذه المهمة بالشكل المطلوب، حسب تعبيره .

يشار الى ان عدد الإجازات الممنوحة لمربي الاسماك بلغ بحدود 23 إجازة لإنشاء الأقفاص العائمة، بحسب مسؤولين.

XS
SM
MD
LG