روابط للدخول

مساعدات مالية لنازحين الى إقليم كردستان


توزيع مساعدات مالية على نازحين

توزيع مساعدات مالية على نازحين

وزعت وزارة الهجرة والمهجرين (الاربعاء) مساعدات على النازحين من مناطق وسط وجنوب العراق الى مدينة اربيل.
وقال الوزير ديندار نجمان في كلمة خلال مراسيم جرت بمبنى مديرية ناحية عينكاوا باربيل ان الوزارة بدأت بتوزيع المساعدات المالية على قرابة 12 الف عائلة، بواقع 400 الف دينار عراقي لكل عائلة نازحة موجودة في اقليم كردستان على أمل بعد توفير البيانات ان نقوم بتقديم مساعدة اخرى لهم.

واشار نجمان الى ان سياسة الوزارة تركز منذ العام الماضي على تشجيع عودة النازحين الى مناطقهم الاصلية، لتحسن الوضع الامني في تلك المناطق للحفاظ على التنوع في المجتمع العراقي، لافتاً الى رفع سقف المنحة من مليون الى 4 ملايين، بالاضافة الى الخدمات القانونية تشجعينا من الوزارة.

من جهتهم اكد نازحون تحدثت إليهم لاذاعة العراق الحر عدم إمكانية عودتهم الى مناطقهم الأصلية في الوقت الحالي بسبب عدم استقرار الاوضاع الامنية ووقع الانفجارات بشكل شبه يومي في المناطق التي نزحوا منها، وقالت المواطنة لمى محمد مهدي:
"لا احد لا يتمنى العودة الى مكانه الاصلي، ولكن المهم ان يوفروا اوضاعا دائمية، ونخاف ان تحدث بلبلة ونحن مرتاحين والحكومة تلتفت للمهجرين واوضعنا جيدة ولهذا لانرغب في العودة حالياً".
فيما قال المواطن حازم المصلاوي:
"هذه اولة مرة يعطوننا المساعدة، والمبلغ 400 الف دينار والايجارات غالية ومهجرين، أما بخصوص العودة فكيف نرجع لاننا سوف نقتل ويوم امس كانت هناك انفجارات، هل نرجع لنضحي باطفالنا؟".
وشكا المواطن زيو اسحاق بشير من اجراءات وزارة الهجرة والمهجرين في عدم شمول الجميع بالمنح المالية والمساعدات التي يقدمونها للعائلات النازحة، قائلاً:
"راجعت الدائرة وقالوا انه لا توجد مشكلة، وان المعاملة كاملة وجاءت الاموال، وقالوا لي ان اسمك ليس موجوداً في الحاسوب، ووعدوني ولكن لا أصدق كلامهم".

XS
SM
MD
LG