روابط للدخول

"باس" الكردية: ايران بدأت تحركات واسعة في العراق وكردستان


تقول صحيف "ئاوينه" ان الحزب الديمقراطي الكردستاني يسعى الى نقل محاكمة المتهمين في احداث 17 شباط في السليمانية الى اربيل. واضافت الصحيفة ان الحزب سلط ضغوطا مختلفة على مجلس القضاء الاعلى في اقليم كردستان من اجل نقل المحاكمة التي سيمثل فيها مسؤول الفرع الرابع للحزب كمتهم. واضافت المصادر ان مسألة نقل ملف القضية الى اربيل ليست لها اية مبررات قانونية لان الاحداث جرت في السليمانية والاشخاص المشتركون فيها من السليمانية ايضا.

صحيفة "باس" نقلت عن مصادر وصفتها بالمطلعة ان ايران بدأت تحركات واسعة في العراق واقليم كردستان حيث يقوم المسؤلون الايرانيون في بغداد باجراء لقاءات مع اعضاء البرلمان العراقي من الاتحاد الوطني الكردستاني من اجل اقناعهم بالمشاركة في حكومة اغلبية وتستقبل في طهران زعيم حركة التغيير نوشيروان مصطفى. واضافت الصحيفة ان ايران في الوقت الذي تعمل فيه على توحيد مواقف الكتل الشيعية فانها تعمل على مكونات التحالف الكردستاني من اجل التخلي عن مسألة سحب الثقة من رئيس الوزراء نوري المالكي .

وتناولت الصحيفة مطالبة مجلس محافظة اربيل بمنحه سلطات اوسع. واضافت ان المجلس طالب باجراء الانتخابات او تعديل القانون رقم 3 الخاص بمجالس محافظات اقليم كردستان وان يجري حذف المادة 41 من القانون التي تحد من صلاحيات المجالس، ونقلت الصحيفة عن عضو البرلمان الكردستاني كوران ازاد قوله ان شرعية مجالس محافظات الاقليم باتت موضع تساؤل بعد ان كان من المفتروض ان تجري انتخابات مجالس المحافظات عام 2005.

صحيفة ميديا كتبت ان قوات البيشمركة محرومة من الاسلحة التي تتعاقد عليها الحكومة الفدرالية. واضافت الصحيفة ان الولايات المتحدة تقوم بعملية تسليح سريعة ومكثفة للجيش العراقي عن طريق بيعه 14 طائرة اف 16 المتطورة، فضلا عن تعاقد العراق على شراء 500 دبابة من بلغاريا . ونقلت الصحيفة عن جبار ياور المتحدث باسم وزارة البيشمركة قوله ان المشكلة يخلقها المركز لانه لا يريد ان يمنح القوات الكردية حصتها من هذه الصفقات، كما ان الحكومة العراقية حرمت البيشمركة من التجهيزات العسكرية والرواتب ايضا.

وتقول الصحيفة ايضا ان وزارة الداخلية العراقية ستقوم بفتح بعض الملحقيات العسكرية من اجل مراقبة الحدود بين اقليم كردستان وكل من ايران وتركيا وسوريا بهدف تقليل المخاطر في هذه المناطق. ونقلت الصحيفة عن اللواء احمد فضل الدين قائد قوات الحدود العراقية في المنطقة الاولى قوله ان مهمة المنطقة الاولى هي مراقبة الحدود مع الدول الثلاث المشار اليها قرب مدن زاخو وقلعة دزة وفيشخابور.

XS
SM
MD
LG