روابط للدخول

التركمان يدعون الأطراف السياسية الى الحوار


رئيس الجبهة التركمانية العراقية أرشد الصالحي

رئيس الجبهة التركمانية العراقية أرشد الصالحي

دعت الجبهة التركمانية العراقية الاطراف السياسية المتفرقة الى الجلوس الى طاولة حوار يُعقد تحت رعاية الجبهة.
وقال الناطق الرسمي باسم الجبهة علي مهدي في تصريح صحفي ان الجبهة التركمانية تقف على مسافة واحدة من جميع الفرقاء السياسيين، مؤكداً ان الجبهة اكثر إلماماً بقضية كركوك التي تشكل المساحة الواسعة من الازمة السياسية الحالية.

من جهتهم، يقول العرب في كركوك ان العراقيين ليسوا بحاجة الى وسيط، واعلن الشيخ برهان العاصي احد شيوخ قبيلة العبيد ترحيبه باي دور ان كانت النوايا صادقة، معلناً ان هناك قضايا مُختلَقة لتوسيع هوة الخلافات بين بين الاطراف السياسية.

الى ذلك رحّب الكرد بالمبادرة التركمانية، وقال علي الصالحي عضو المجموعة الكردية في مجلس محافظة كركوك ان الازمة الحالية بحاجة الى جهود جميع الاطراف، وان التركمان وابناء كركوك جميعاً مؤهلون للقيام بهذا الدور الوطني، واشار الى ان الحل الوطني افضل بكثير من المبادرات الخارجية.

يشار الى ان هذه الدعوة التركمانية للحوار تأتي في مرحلة يقول مراقبون انها تعبّر عن قلق تركماني من شبح إبعادِهم عن الحلول ورسم مستقبل العراق.

XS
SM
MD
LG