روابط للدخول

عراقيات فقدن المعيل يناشدن الحكومة العراقية المساعدة


جانب من حفل مجلس الاعمال العراقي

جانب من حفل مجلس الاعمال العراقي

ناشدت عراقيات فقدن معيلهن بسبب اعمال العنف والارهاب الحكومة العراقية مد يد العون والمساعدة لهن، خاصة وانهن يتكفلن بمعيشة أسرهن في الاردن في ظل ظروف قاهرة.

وطالبت الأرملة ازهار عبد الحسين، وهي أم لاربعة اطفال، المسؤولين الاهتمام بالارامل والايتام، وتقديم الرعاية والمساندة، لهم ورفع الحيف عنهم، مشيرة الى انها لاتملك موردا ماليا ثابثا، وان المساعدة المالية المقدمة لها من المفوضية السامية لشؤون اللاجئين والتي تبلغ 200 دينار اردني لايكفي لسد احتياجات الأسرة.

واوضحت الأرملة فاطمة محمد وهي ام لخمسة اطفال انها تقف عاجزة امام المعاناة التي تواجهها بعد ان فقدت معيلها، والمتمثلة بتوفير متطلبات العيش الكريم لأطفالها.وشددت دعوتها على ضرورة ان تلتفت الحكومة العراقية الى معاناة الارامل والايتام.

وكان مجلس الاعمال العراقي اقام حفلا في العاصمة الاردنية عمان لتكريم اكثر من ثمانين يتيما ويتيمة من ابناء الجالية العراقية بحضور امهاتهم.

وأوضحت مديرة المجلس عبير النائب ان الظروف المعيشية القاسية، التي تعاني منها الأسر الفقيرة في الاردن، تتطلب تكاتف القطاع الخاص مع الحكومة للتخفيف من معاناتها، ودعت المستثمرين العراقيين الى مد يد العون الى هؤلاء المنسيين.

وعبر الاطفال الايتام عن سعادتهم بالهدايا العينية والنقدية التي قدمت لهم، وبالبرنامج الترفيهي الذي اعده المجلس لهم، وشددوا على ضرورة ان تقدم الحكومة العراقية لهم الرعاية والدعم ليتمكنوا من تجاوز محنهم .

يشارالى أن عددا كبيرا من الأسر العراقية لجأت الى الاردن هربا من اعمال العنف وانها تعاني من ظروف معيشية قاسية. وان المفوضية السامية لشؤون اللاجئين تقدم مساعداة لـ4 آلآف أسرة منهم فقط وهي مساعدات متواضعة.

XS
SM
MD
LG