روابط للدخول

"الزمان" البغدادية: صورة الزقورة على إحدى فئات العملة الجديدة


مع انشغال وسائل الاعلام هذه الايام بالحديث عن السعي لاستجواب رئيس الوزراء نوري المالكي، تنقل صحيفة "العالم" عن مصدر قوله ان هناك خمسة ملفات ستقدم في استجواب المالكي، وهي (بحسب المصدر)، أولا ملف السجون السرية في المنطقة الخضراء وخارجها، وثانياً استثناء القادة العسكريين المقربين من قرارات اجتثاث البعث، وثالثاً أسباب عدم الكشف عن نتائج لجنة التحقيق التي شكلت لمتابعة ومحاسبة المفسدين في الحكومة، ورابعاً وجود ملفات فساد في صفقات السلاح، والأخير أسباب عدم الالتزام بمقررات اتفاقية اربيل، ويلفت المصدر في حديثه للصحيفة الى احتمالية ان تقوم إحدى برلمانيات القائمة العراقية بعملية الاستجواب.

من جهتها تشير صحيفة "المستقبل العراقي" الى مطالبة أصوات كردية بضرورة عزل رئيس الجمهورية جلال طالباني وتولي برهم صالح بدلاً عنه رئيساً للجمهورية، ذلك أن طالباني أصبح وضعه الصحي صعباً جداً. وتمضي الصحيفة الى ما يراه خبراء من أن طالباني لا يسعى إلى سحب الثقة عن حكومة المالكي حتّى لا يبقى البلد لسنة كاملة بلا رئيس وزراء، عادّين مسألة اختيار رئيس حكومة جديد خلال شهر من تاريخ سحب الثقة أمراً مستحيلاً.

ووسط الانباء حول تراجع العلاقات مع بعثات التنقيب الاميركية بسبب قضية الارشيف اليهودي والاثار الموجودة في الولايات المتحدة. افادت صحيفة "الناس" بأن لعبة تهريب المخطوطات والآثار تحولت من اعمال فردية كان يمارسها المتنفذون في زمن النظام السابق الى عمل مبرمج. وبيّن مصدر في دائرة الآثار والتراث للصحيفة ان المخابرات العراقية في منتصف تسعينيات القرن الماضي احبطت محاولة تهريب مصحف مكتوب بخط الامام علي. لكن المصحف ذاته اختفى من دار المخطوطات الكائن في شارع حيفا بعد الغزو الاميركي، على حد قول المصدر.

وبالحديث عن اهمية الآثار، قال نائب محافظ البنك المركزي مظهر محمد صالح في تصريح لصحيفة "الزمان" إن صورة الزقورة ستكون شعاراً على احدى فئات العملة الجديدة محذوفة الاصفار. مؤكداً للصحيفة ان كل شواخص العراق المعروفة مرشحة لان تكون رموزاً عليها. وتذكر الصحيفة ان مصادر مقربة من البنك افصحت لها عن ان من بين الصور المرشحة للعملة الجديدة هي جسر الائمة والجسر المعلق.

XS
SM
MD
LG