روابط للدخول

تأسيس جمعية لسيدات الأعمال في كردستان


إعلان تأسيس الجمعية الكردستانية لسيدات الأعمال في أربيل

إعلان تأسيس الجمعية الكردستانية لسيدات الأعمال في أربيل

أُعلِن في اربيل عن تاسيس الجمعية الكردستانية لسيدات الاعمال التي تضم مجموعة من النساء اللائي يعلمن في المشاريع التجارية او يديرن مشاريع خاصة بهن او يرأسن منظمات مجتمع مدني، بمشاركة مجموعة من سيدات الاعمال وناشطات في مجال الدفاع عن حقوق المرأة، اكدن على ضرورة دعم المرأة للانخراط بشكل اوسع في المشاريع الاقتصادية في القطاع الخاص.

فرده جميل باشا

فرده جميل باشا

وقالت رئيسة الجمعية فردة جميل باشا التي تمتلك شركة مقاولات خاصة بها، ان الباب مفتوح امام من ترغب في الانضمام لجميعتهن، واضافت في حديث لاذاعة العراق الحر قائلةً:
"يجب ان يكون للمتقدمة شركة او سهم او أن تكون مسجلة باتحاد رجال الاعمال، وعددنا حاليا 16 ونحن الان في البداية والباب مفتوح امام الجميع للانضمام الى الجمعية، ولدينا اتصالات مع تركيا واوربا وبغداد ودبي والعديد من الدول الاخرى".

من جهتها اوضحت سوزان عارف، رئيسة منظمة تمكين المرأة واحدى مؤسسات الجمعية، ان الهدف من تاسيس هذه الجمعية يتمثل اولا بتفعيل دور المرأة بالقطاع الخاص، واشارت الى ان الجمعية تسعى أيضاً لدعم انخراط النساء في هذا القطاع لأنه اصبح حكراً على الرجال فقط.

وتقول تريسكة احسان الاسعدي، مديرة مؤسسة مجمع بالا الاهلية للتربية والتعليم والتاهيل، ان هناك العديد من المعوقات تعيق عمل سيادات الاعمال في كردستان، مؤكدة ان هذه الاسباب تدفع بالمرأة كي لا تقوم بادارة مشاريع خاصة بها في القطاع الخاص، متمنية ان تكون الجمعية عاملا مساعدا لهن مستقبلاً.

الى ذلك يؤكد دارا جليل خياط، رئيس غرفة تجارة وصناعة كردستان العراق، على اهمية تاسيس مثل هذه الجمعيات لتطوير علاقات سيدات الاعمال مع الغرف التجارية والصناعة ورجال الاعمال، ويضيف:
"نحن بحاجة الى منظمات مهنية لمساعدة السيدات على النهوض بالاعمال والمشاريع، وهي اداة لعلاقات اوسع ومساعدتهن على تطوير علاقاتهن، واكيد سوف تساعد في تنمية الاعمال وهناك سيدات اعمال في كردستان ولكن تخشى الانخراط في المنظمات للاسباب الاجتماعية العديدة وتشجيعهم يعتبر عمل جيد".

XS
SM
MD
LG