روابط للدخول

قرض تشيكي بمليار دولار لمشروع كهرباء في كردستان


مراسم توقيع العقد بين شركة كار وبنك تشيكي

مراسم توقيع العقد بين شركة كار وبنك تشيكي

اعلن نيجيرفان بارزاني رئيس حكومة اقليم كردستان العراق ان الاقليم يسعى الى كسب تأييد البنوك الاجنبية لاستثمار الاموال في الاقليم.

جاء هذا الاعلان خلال مراسم توقيع عقد الخميس في اربيل بين شركة (كار) الكردية احدى شركات القطاع الخاص في الاقليم وبنك الصادرات الحكومي التشيكي بمبلغ مليار دولار امريكي.

وسيدعم البنك بموجب العقد شركة كار التي تعمل في قطاع النفط، لبناء محطة لتوليد الطاقة الكهربائية في الاقليم بسعة الف ميغاواط.

وحضر مراسم توقيع العقد كل من نيجيرفان بارزاني ومارتن كوبة وزير التجارة والصناعة التشيكي وتوماس يوفيرة الرئيس التنفيذي لبنك الصادرات التشيكي وممثلون عن بعثات دبلوماسية اجنبية في الاقليم.


وأكد نيجيرفان بارزاني: ان هذا المشروع الذي نحن اليوم بصدد وضع خطة تنفيذية له، لايقتصر على بناء محطة للكهرباء وانما هو بداية مرحلة جديدة لكسب الدعم المالي الاجنبي لمشروع استثماري في الاقليم.
نيجيرفان بارزاني

نيجيرفان بارزاني


ووصف رئيس حكومة الاقليم هذا العقد بالتاريخي لأنه سيفتح الباب امام الاستثمارات الاوربية في الاقليم واضاف "اليوم ولاول مرة يتم توقيع عقد استطيع القول انه تاريخي بين مصرف حكومي اجنبي وشركة من القطاع الخاص في اقليم كردستان وهذا مكسب كبير لنا، وهذه الخطوة ستفتح الابواب نحو الاستثمار الاجنبي لدعم مشاريع اخرى في الاقليم".

الى ذلك اكد مارتن كوبه وزير الصناعة والتجارة التشيكي في تصريح لاذاعة العراق الحر: "اعتقد ان لهذا الاتفاق اهمية كبيرة بالنسبة للاقليم لان جمهورية التشيك تمتلك امكانات فنية كبيرة، وتستطيع مساعدة الاقليم في مجال الطاقة".

واشار الوزير التشيكس ان بنك الصادرات التشيكي سيفتح فرعا له في العراق قريبا، ومن خلاله سيدعم هذا المشروع الذي يصل قيمته الى مليار دولار امريكي.

الى ذلك أبلغ باز كريم رئيس مجلس ادارة شركة (كار) اذاعة العراق الحر "ان مدة القرض عشر سنوات، لان البنك هو لدعم الصادرات التشيكية. وان وحدات من المحطة الكهربائية ستعمل بالغاز الطبيعي وأخرى ستكون حرارية. وان المرحلة الاولى للمشروع ستكون لتغطية حاجة الاقليم من الطاقة ثم تزويد محافظات عراقية الاخرى وبالاخص محافظة صلاح الدين، التي تم ابرام عقد معها لتزويدها بالكهرباء خلال السنة المقبلة".

وأبلغ ديار بابان المدير العام في وزارة الكهرباء في حكومة اقليم كردستان العراق اذاعة العراق الحر "نظرا لتزايد احتياجات المواطن وكذلك المشاريع التي تنفذ والنمو الذي يشهده الاقليم نحن بحاجة الى طاقة اكثر لتغطية احتياجات الاقليم من الكهرباء".

XS
SM
MD
LG