روابط للدخول

اعلنت وزارة الزراعة عن اطلاق برنامج وطني لتنمية زراعة الحنطة في العراق، في اطار المبادرة الزراعية التي اطلقتها الحكومة عام 2008 سعياً الى النهوض ببعض قطاعات الانتاج الزارعي.

ويقول المتحدث باسم الوزارة كريم التميمي ان البرنامج سيتم تنفيذه بالتعاون مع الحكومة الاسترالية على مدى السنوات الخمس المقبلة، موضحاً في حديث لاذاعة العراق الحر ان البرنامج يسعى لتعزيز انتاج الحنطة في العراق على خطين؛ الاول في زيادة المساحات المزروعة، والثاني في زيادة انتاجية الدونم الواحد من المحصول، مشيراً الى ان البرنامج طبقا للخطط الموضوعة سينتج ثلاثة ملايين طن من الحنطة سنوياً.

ويتضمن البرنامج عدة خطط تفصيلية منها استنباط أصناف عالية الإنتاجية، وأصناف مقاومة للملوحة والجفاف، ودراسة حساسية الأصناف للامراض والآفات، وادخال حزمة متكاملة من التقنيات لرفع غلة الدونم الواحد، والاستخدام الأمثل لمصادر المياه.

ويقول المحلل الاقتصادي ضرغام محمد علي ان انتاجية الدونم الواحد من الحنطة في العراق لا تتناسب مع الامكانات الكبيرة التي يملكها على الاصعدة كافة، ويرى ان وجود استراليا كشريك في تنفيذ هذا البرنامج يوفر عناصر نجاح اضافية له.

من جهته يشدد التدريسي في الجامعة المستنصرية عادل الميالي على اهمية هذا البرنامج من اجل دعم استقلالية القرار العراقي وتنمية فرص توفير الاكتفاء الذاتي من هذا المحصول الاستراتيجي.

جدير بالذكر ان وزارة الزراعة عملت خلال الاشهر الاخيرة على تأسيس عدد من المدارس الحقلية للمزارعين، وتدريب الفلاحين ميدانياً على الأساليب الحديثة في إنتاج الحنطة وإقامة حقول إرشادية وتوضيحية لنشر المعرفة الزراعية.

XS
SM
MD
LG