روابط للدخول

ادباء دهوك يستعيدون ذكريات زمن الشعر الجميل


الشاعر محفوظ ماي

الشاعر محفوظ ماي

اعاد الشاعر الكردي المخضرم محفوظ ماي ادباء دهوك الى زمن الشعر الجميل من خلال قصائده التي القاها في امسية شعرية نظمها اتحاد الادباء الكرد في دهوك ضمن موسمه الثقافي الصيفي لهذا العام .

الشاعر محفوظ ماي اوضح في حديث لأذاعة العراق الحر انه اراد من خلال هذه الأمسية ان يلقي قصائد متنوعة وقال "لقد مررت في حياتي الأدبية بثلاث مراحل الأولى كانت في زمن السبعينيات والتي كانت تجسد فترة النضال السياسي للشعب الكردي لذا كانت تلك القصائد كلها ذات طابع سياسي اما اشعر المرحلة الثانية فانها قد جسدت فترة الغربة التي عشتها في دولة السويد اما المجموعة الأخيرة من القصائد فهي تجسيد لمرحلة مابعد عودتي الى اقليم كردستان وهي كلها قصائد غزلية رقيقة".

الاديب الكردي رشيد فندي عضو المجمع العلمي الكردي والذي حضر جانبا من هذه الأمسية الشعرية قال " لقد اعاد بنا الماي الى زمن الشعر الجميل زمن السبعينيات والثمانينيات من القرن الماضي والذي كنا نناضل من اجل ايصال الكلمة الكردية الى الناس وقد شعرت بالمتعة وانا استمع الى هذه القصائد".

واوضح فندي ان الشعر الكردي قد تجاوز مراحل مختلفة شكلا ومضمونا وقال "كان الشعراء في السابق تهتمون بالمضمون السياسي في قصائدهم ويهتمون بالصور الفنية التي تبعث اللذة في نفوسنا بينما في الشعر في حين تغيرت هذه المضامين الآن بحيث اننا لا نحس بالمتعة السابقة التي كنا نحس بها وذلك للغموض المتواجد فيها لذا فان الشعر الحالي هو شعر بلا جمهور بعكس الشعر السابق الذي كانت القاعات تكتظ بجموع من الجماهير".

من جانبه اوضح الشاعر بشير المزوري السكرتير الثقافي لاتحاد ادباء الكرد في دهوك ان " يعد الشاعر محفوظ ماي من الشعراء المتميزين وله قصائد جميلة وهو من الشعراء الذين يكتبون الشعر لمدة اكثر من 40 سنة ويتميز شعره بتدفق العاطفة والأحساس المرهف والصدق في التعبير"
يذكر ان اتحاد ادباء الكرد في دهوك قد داب ومنذ فترة بتكثيف نشاطاته الادبية من خلال تنظيم مواسم ثقافية يشارك فيها ادباء وكتاب من داخل الأقليم وخارجه.

XS
SM
MD
LG