روابط للدخول

مجلس قضاء الموصل يقرر تجميد أعماله


أستجاب مجلس محافظة نينوى لمطالب مجلس قضاء الموصل بسد نقصه من عناصر الحماية والموظفين والآليات وغيرها، بعدما أعلن هذا الاخير عن تجميد اعماله ونشاطاته اسبوعا كاملا.

عضو مجلس محافظة نينوى سعد طانيوس قال "ان المجلس اتخذ قرارا بتوفير حماية لاعضاء مجلس قضاء الموصل خاصة بعد استهداف عدد من اعضائه مؤخرا. وتم الاتفاق على تخصيص ثلاثة عناصر لحماية رئيس المجلس وعنصرين لكل عضو، كما سيتم تعيين موظفين في المجلس من عقود الاسناد في المدينة. واعتقد ان قرار تجميد اعمال المجلس سينتهي بعد كل هذا."

وكان مجلس قضاء الموصل أعلن تجميد كافة أعماله ونشاطاته لمدة اسبوع كامل أحتجاجا على ما وصفه بتجاهل حقوق اعضائه الادارية والامنية والاقتصادية ما أدى الى منعهم من أداء واجباتهم في خدمة المواطنين.

وقال عضو مجلس القضاء رائد امجد الطالب "اعلنا قرار تجميد أعمال مجلس القضاء لمدة اسبوع كامل وحتى تقوم الادارة المحلية ومجلس المحافظة بسد نقصنا من عناصر حماية الاعضاء وتوفير مستلزمات العمل الاخرى من موظفين ووقود وغير ذلك لكي نتمكن من القيام بواجباتنا في خدمة المواطنين، خاصة وان عدد من اعضاء المجلس قد تعرضوا لاستهداف قبل ايام بسبب عدم وجود حماية خاصة بهم. وفي حال لم تستجب الحكومة المحلية لمطالبنا هذه سنرفعها الى الحكومة الاتحادية في بغداد" .

أما أهالي مدينة الموصل فقد تباينت آرائهم بشان مطالب أعضاء مجلس القضاء حول توفير عناصر حماية وآليات ومستلزمات اخرى.

وقال احد المواطنين بهذا الخصوص "انا مع توفير حماية لاعضاء مجلس القضاء حالهم اعضاء مجلس المحافظة لانهم يقومون بواجباتهم في خدمة المواطنين ويتعرضون لتهديد واستهداف".

وعارض مواطن آخر توفير حمايات وآليات لاعضاء مجلس قضاء الموصل واتهمهم بعدم تحقيق شيء للمواطن طيلة عملهم في المجلس منذ سنوات، ودعا الى تخصيص هذه الاموال وتوزيعها على الفقراء والمعدمين في الموصل، واضاف "اناشد الحكومة المحلية والمركزية بالالتفات الى المواطن الفقير وتوفير احتياجاته".

XS
SM
MD
LG