روابط للدخول

مؤتمر دولي عن مكافحة الاتجار بالبشر


مؤتمر مكافحة الإتجار بالبشر في السليمانية

برعاية منظمات مجتمع مدني من العراق وايطاليا، إنطلقت في منتج دوكان بالسليمانية اعمال مؤتمر دولي لمكافحة الاتجار بالبشر بمشاركة مسؤولين من الحكومة الاتحادية وحكومة اقليم كردستان العراق وخبراء اوروبيين.

ويقول رئيس منظمة التحالف الدولي من اجل العدالة (AIJ) بختيار امين ان المؤتمر الذي يحمل شعار "الاتجار بالبشر.. الآليات والإجراءات المؤثرة لمكافحته"، يُعقد بالتعاون مع وزارة الخارجية الايطالية، مشدداً على ضرورة أن يقوم العراق بتفعيل الاتفاقات الدولية في مجال مكافحة الاتجار بالبشر والاستفادة من الخبرات الدولية والاقليمية وايجاد الاليات ووضع التدابير الكفيلة بمكافحة هذه الظاهرة.

من جهتها اشارت عضوة مجلس النواب العراقي صفية السهيل في حديث لاذاعة العراق الحر الى ان اغلب السياسيين العراقيين لا توجد لديهم معرفة بقضية المتاجرة بالبشر، واكدت ان على المؤسسات الاعلامية ومنظمات المجتمع المدني ورجال الدين تقع مسؤولية التوعية بخطورة هذه القضية لتسهيل معالجتها.

وترى الصحفية والناشطة السياسية نرمين عثمان ان ظاهرة الاتجار بالبشر تزداد في الدول التي تعاني مشاكل سياسية واقتصادية وقد انتشرت بشكل واضح في العراق، واكدت على اهمية حماية ضحايا هذه الظاهرة.

الى ذلك يقول المواطن سعد حسن ان المجتمع العراقي لم يكن يعلم بوجود الإتجار بالبشر الا بعد عام 2003، وشدد على ضرورة تشكيل جهاز امني خاص لمكافحة هذه الظاهرة على غرار الاجهزة الامنية الاخرى.

يذكر ان مجلس النواب العراقي شرّع في 23 من شباط قانون مكافحة الاتجار بالبشر، الذي يتضمن 16 مادة قانونية تعتبر في اساسها جرائم الاتجار بالبشر اهانة لكرامة الانسان وفعلاً خطيراً يجب معاقبة مرتكبيه ومساعدة ضحاياها.

XS
SM
MD
LG