روابط للدخول

"العالم" البغدادية : إرهابيون يستغلون انتشار الألغام في قضاء شط العرب


تقول صحيفة "الدستور" ان الغموض يكتنف المباحثات الحثيثة للقيادات العراقية التي انصبت على ايجاد منفذ بجدار الازمة العراقية الذي بدا محكماً وعالياً.
اما خبر قيام الخطوط الجوية العراقية بمنع توزيع صحيفة "المدى" على متن طائراتها، فورد في الصحيفة نفسها، مشيرة الى ان قرار المنع لم يُعرف مصدره، واضافت الصحيفة أنها حاولت أن تعرف أسباب المنع الذي تعرضت له من قبل شركة الطيران الحكومية لكنها لم تصل إلى إجابة مقنعة سوى بعض التطمينات والوعود بإعادة النظر بهذا القرار. ونقلت الصحيفة ايضاً عن احد المسؤولين في مطار بغداد أن صحيفتين فقط مسموح لهما بالصعود إلى الطائرة، وهما صحيفتا "الصباح" و"البيان".

وتناولت صحيفة "العالم" التحذير الذي اطلقه النائب عن محافظة البصرة وائتلاف "دولة القانون" منصور التميمي تحذيره من استغلال قضاء شط العرب من قبل ارهابيين بسبب انتشار الألغام فيها التي قد تستخدم في صناعة العبوات والمتفجرات، في ظل غياب الاهتمام الحكومي بهذا القضاء. ورأى التميمي في مقابلة مع الصحيفة أن من حق ثلث أهالي البصرة وهم سكان قضاء شط العرب العودة الى بساتينهم وأراضيهم التي غادروها بسبب الحرب العراقية الايرانية.

ويكتب جمعة عبد الله مطلك في جريدة "الاتحاد" انه صُدم باحصائية تؤكد إصدار جمهورية التشيك 19 الف كتاب جديد عام 2011. ويقول الكاتب إن "التشيك" هي نصف تشيكوسلوفاكيا. فلم يرتض التشيك والسلوفاك العيش معاً، فانقسموا. ومع ذلك تطبع التشيك 19 الف كتاب في عام واحد. ويتسائل مطلك إن كانت هذه الشعوب مخلوقة من ذهب او ماس حتى تطبع 19 الف كتاب، فيما لا يطبع العراق في عام او عامين الفاً او حتى خمسمائة كتاب. أو ماذا تعمل الجامعات العراقية وهي توزع يومياً عشرات او مئات الشهادات الاكاديمية، على حد قول كاتب المقال.

XS
SM
MD
LG