روابط للدخول

"الدستور" البغدادية: اجتماع معارضين يحضره عزة الدوري في تركيا


مع استمرار الازمة السياسية وتعدد اطرافها، تواصل التسريبات السياسية تدفقها الى الصحف البغدادية، فصحيفة "العالم" تناقلت خبراً عن تواجد جمال جعفر المعروف بـ"أبو مهدي المهندس" في العراق منذ أسبوع، وهو عضو في مجلس النواب في الدورة الماضية يقيم في ايران، ومطلوب للولايات المتحدة بتهم تتعلق بالارهاب. وكشف مصدر الخبر للصحيفة عن وساطة يضطلع بها المهندس لثني الصدريين عن تنفيذ تهديدهم بحجب الثقة عن المالكي اذا لم يلتزم ببنود اجتماع اربيل الخماسي، في حين أن نواباً من مختلف الكتل السياسية نفوا علمهم بهذه الوساطة.

صحيفة "المستقبل العراقي" من جهتها نقلت عن مصدر مقرّب من التحالف الكردستاني أن نائب رئيس الجمهورية المطلوب للقضاء العراقي طارق الهاشمي أجّل رجوعه إلى بغداد، بناءاً على تعليمات من رئيس القائمة العراقية اياد علاوي. وأكد المصدر في تصريح خص به الصحيفة أنه تم تأجيل رجوع الهاشمي إلى بغداد لحين انتهاء مهلة الخمسة عشر يوماً التي منحت لرئيس الوزراء لكي ينفذ اتفاقية اربيل.

في حين أشار نائب عن ائتلاف دولة القانون في تصريح لصحيفة "الدستور" إلى ان اجتماعاً لقوى عراقية معارضة عُقد في تركيا بحضور المطلوب للقضاء عزة الدوري، في وقت تشهد فيه العلاقات بين البلدين توتراً ملحوظاً تجلى في تبادل الاتهامات بين مسؤولين في بغداد وأنقرة. وإثر ذلك (كما يقول النائب الذي لم يكشف عن اسمه) طالب نواب في الائتلاف الحاكم من رئيس الوزراء نوري المالكي باستدعاء السفير التركي وتقديم احتجاج رسمي على عقد ذلك الاجتماع.

جريدة "الصباح الجديد" وفي سياق آخر تحدثت عن ارتفاع أسعار المواد الغذائية والسلع الاستهلاكية والسكن بنحو لافت، في الأسابيع القليلة الماضية، ملفتة الى ان هذا الواقع اصبح يهدّد بانهيار المستوى المعيشي لأوساط شعبية واسعة.
في وقت أكدت وزارة التخطيط ارتفاع نسبة التضخم من جراء ارتفاع الأسعار. فيما قال عدد من النوّاب والمحلّلين للصحيفة إنّ اجهزة الدولة المعنية بقطاع الزراعة تتخبط، وان حرباً تشن ضدّ الانتاج المحلي.

XS
SM
MD
LG