روابط للدخول

"السياسة" الكويتية: توجه لدى المالكي لتقديم استقالته


اوردت صحيفة "السياسة" الكويتية معلومات حول وجود توجه لدى رئيس الوزراء نوري المالكي لتقديم استقالته بشرط ان يختار التحالف الشيعي رئيسه ابراهيم الجعفري بديلاً عنه. وفي تصريح للصحيفة الكويتية كشف النائب عن كتلة الاحرار عبد الامير حميد ان المالكي تحول بالفعل الى عنصر خلاف كبير داخل التحالف الشيعي وهناك خشية ان يتفتت هذا التحالف اذا بقي هو رئيساً للوزراء.
كما ذكرت الصحيفة ايضاً ان هناك تقارير سياسية كردية اشارت الى ان المرجعيات في النجف ارسلت بتطمينات الى القادة الاكراد في انها ستقف ضد اي سلوك عسكري ربما ينجر اليه المالكي في صراعه مع رئيس الاقليم مسعود بارزاني. مؤكدة التقارير (بحسب الصحيفة) ان بعض المراجع الشيعية ابلغوا مقربين من المالكي ان أمن وسلامة اقليم كردستان ومكتسبات الشعب الكردي خط احمر وان الشيعة لن يتورطوا في حرب ضد الاكراد بأي حال من الاحوال.

هذا وبشكل عام، تراوحت عناوين الصحف العربية فيما يتعلق بالشأن العراقي بين خبر نيل الشهرستاني كأول شخصية عراقية جائزة "التحرر من الخوف"، وبين الاتهامات الايرانية الاخيرة حول التواجد الإسرائيلي في إقليم كردستان العراق، وفي هذا السياق نقلت صحيفة "النهار" اللبنانية عن مصادر من حركة تغيير "كوران" الكوردية المعارضة ان القيادات العسكرية الإيرانية تلجأ بين فترة وأخرى الى توجيه اتهامات مختلفة الى حكومة الإقليم نظراً الى المشاكل الأمنية القائمة على الحدود بين إيران وإقليم كردستان العراق نتيجة وجود حزب "بيجاك" الكردي الإيراني المعارض. دون ان يستبعد المصدر في حديثه للصحيفة ان تكون للازمة الحالية القائمة بين بغداد والإقليم علاقة بالتصريحات الإيرانية الأخيرة.

فيما اشارت صحيفة "الحياة" السعودية الى ان العراق قد كثّف استعداداته الأمنية والتقنية لاستضافة مفاوضات 5+1 الخاصة بالملف النووي الإيراني. وفي تصريح للصحيفة، اوضح الناطق باسم قيادة العمليات في بغداد العقيد ضياء الوكيل أن الإجراءات الأمنية لن تكون مشددة جداً ولن يتم إغلاق بغداد أو إعلان حظر التجول كما يروج البعض. في حين نفى وكيل وزارة الخارجية لبيد عباوي في اتصال مع الصحيفة ان يكون مكان الاجتماع في القاعة نفسها التي عُقدت فيها القمة العربية.

XS
SM
MD
LG