روابط للدخول

واعظ ديني في كل سجن لتأهيل النزلاء


جانب من سجن الناصرية

جانب من سجن الناصرية

في مسعى لاصلاح السجون العراقية، وضعت وزارة العدل خطة لاستخدام الوعظ الديني في عملية تأهيل السجناء قبل اعادتهم الى المجتمع، وهي خطوة ينظر اليها مراقبون بالكثير من الحذر بسبب الخلافات الدينية الواسعة.

ويقول المتحدث باسم الوزارة حيدر السعدي ان الخطة تتضمن تخصيص واعظ ديني لكل سجن، مضيفاً في حديث لاذاعة العراق الحر ان تعامل السجناء مع الواعظ سيكون اختيارياً لتجنب اي حساسية دينية او طائفية قد تترتب على العملية.

وتشير الباحثة الاجتماعية والناشطة المدنية نهى الدرويش، ان خطوة ادخال الوعظ الديني الى السجون تُقابل بالكثير من علامات الاستفهام بسبب خصوصية الوضع العراقي وما يحمله من خلافات متعددة الاشكال والاسباب، موضحةً ان غياب فلسفة واضحة للدولة العراقية يجعل مثل هذه الخطوة تنطوي على الكثير من المخاطر.

من جهته يدعو عضو لجنة الاوقاف والشؤون الدينية في مجلس النواب حميد بافي الى اصلاح الخطاب الديني العراقي قبل اقحامه في السجون والاصلاحيات.
ويقول مراقبون ان الخلاف الطائفي شكّل احد اهم محركات الازمة السياسية والامنية في البلاد على مدى السنوات التسع الماضية، ما ترتب عليه تضخم واسع في عدد نزلاء السجون، ويشيرون الى ان ادخال الدين الى السجون قد يكون معرقلاً لعملية اصلاح السجناء اكثر من كونه مساعدا على انجاز هذه العملية.

XS
SM
MD
LG