روابط للدخول

ستة أعضاء جدد في هيئة المساءلة والعدالة


مجلس النواب العراقي

مجلس النواب العراقي

قرر مجلس النواب رفع جلساته الى 14 حزيران، بعد ان تمكن في جلسته التي عقدها (الاثنين) من التصويت على اعضاء هيئة المساءلة والعدالة، فيما أخفق مرة اخرى في حسم مسالة التصويت على اقالة امين بغداد صابر العيساوي.
وقال النائب عن ائتلاف الكتل الكردستانية قاسم محمد قاسم ان البرلمان صوت بالاغلبية على ستة اعضاء في هيئة المساءلة والعدالة الجديدة، وتم تأجيل التصويت على العضو السابع الى اشعار اخر، وذلك بطلب من الحكومة.

وضمت التشكيلة الجديدة للهيئة كلاً من فلاح حسن شنشل، وبختيار عمر محي الدين، وصلاح مزاحم دوريش، وفارس عبد الستار خضر، وباسم محمد يونس، وجبار حردان سلمان.
ويشير النائب عن التحالف الوطني فالح الساري الى ان جميع الاعضاء الجدد يتمتعون بالخبرة والنزاهة لادارة هذه الهيئة، مؤكداً ان النائب السابق في البرلمان فلاح حسن شنشل هو المرشح الابرز لتولي رئاسة الهيئة.
من جهته اعرب النائب عن ائتلاف العراقية عبد الخضر الطاهر عن امله في ان يسهم تشكيل هيئة المساءلة والعدالة الجديدة في رفع الظلم والحيف الذي طال بعض البعثيين في الفترة السابقة، والحد من التدخلات السياسية التي شابت عمل الهيئة سابقاً.

وكان مقررا ان تشهد جلسة البرلمان الاثنين التصويت على اقالة امين بغداد صابر العيساوي من منصبه، الا ان هذا الامر لم يحصل نتيجة انسحاب بعض الكتل البرلمانية من الجلسة، الامر الذي تسبب في عدم اكتمال النصاب القانوني، بحسب النائب عن ائتلاف دولة القانون شيروان الوائلي الذي ابدى مخاوفه من دخول قضية العيساوي في نفق الصفقات السياسية.

وشهدت جلسة البرلمان الاثنين ايضاً مناقشة واقع الكهرباء في العراق من خلال استضافة وزير الكهرباء عبد الكريم عفتان الذي اكد العزم على استدعاء شركات عالمية لإدخال عدد من المحطات الى الخدمة من اجل زيادة الانتاج، فضلاً عن وجود محطات قيد الاحالة والتنفيذ موزعة على جميع انحاء العراق.

XS
SM
MD
LG