روابط للدخول

دعوة لتجميل واجهات المباني وسط بغداد


واجهات مبان حكومية تعرضت للتدمير جراء إنفجارات

واجهات مبان حكومية تعرضت للتدمير جراء إنفجارات

دعت امانة بغداد مؤخراً مؤسسات الدولة كافة الى اعادة إعمار بناياتها وتأهيلها وصيانتها، وبخاصة تلك التي تطل على الشوارع والساحات الرئيسة في العاصمة، مثل السعدون والنضال وساحة الخلاني وغيرها.

واكد المتحدث بإسم امانة بغداد حكيم عبد الزهرة ان الامانة خاطبت المؤسسات الحكومية لتأهيل بناياتها كما طالبت مالكي العمارات والمباني الكبيرة الى اهتمام بواجهات بناياتهم وتأهيلها بما يتلاءم مع التخطيط الاساس للعاصمة.
واضاف عبد الزهرة ان هناك بنايات حكومية مهملة وقديمة ومتضررة نتيجة حرب عام 2003، بالإضافة الى ان معظم واجهات البنايات والعمارات مهملة من قبل مالكيها، ما انعكس على جمالية العاصمة، مشيراً الى ان امانة بغداد لم تحاسب اصحاب العمارات منذ سقوط النظام السابق، وهو وقت طويل، لذلك عليهم الآن الاهتمام بواجهات بناياتهم لاضفاء جمالية على المكان، ومؤكداً ان الوقت لم يحن بعد للجوء الى القوانين الخاصة من اجل جعل بغداد أجمل.

الى ذلك انتقد الكاتب الصحفي حميد قاسم الفوضى التي تشهدها بغداد نتيجة اهمال المباني او استخدام الالوان البراقة لها فادى ذلك الى تشوهها بدلا من تجميلها.
واوضح قاسم ان شوارع بغداد ومناطقها القديمة افتقدت خصوصيتها وتميزها على عكس دول العالم التي تهتم بالشوارع والمباني القديمة وتعتبرها ارثاً لها وأماكن جاذبة للناس.

XS
SM
MD
LG