روابط للدخول

التعايش السلمي بين المكونات في مهرجان بدهوك


جانب من مهرجان التعايش السلمي في دهوك

جانب من مهرجان التعايش السلمي في دهوك

نظمت جامعة دهوك على مدار يوم كامل في حدائق كلية التربية الأساس المهرجان الأول للتعايش السلمي بين الشعوب والذي جسد التنوع الثقافي والقومي والديني الموجود في المنطقة.

ويفيد مدير إعلام الجامعة خضر دوملي بان المهرجان تم تنظيمه بمبادرة من ناشطين مدنيين في المنطقة وبالتنسيق مع كلية العلوم التربوية والإنسانية في الجامعة، مشيراً الى ان المهرجان يهدف الى التعريف بتراث وفلكلور القوميات والأديان والمكونات الموجودة في المنطقة، وبخاصة انها غنية بالعديد من التراث الانساني المتنوع الذي يمتد لآلاف السنين.
وحول الفقرات التي تم عرضها قال دوملي انه تم عرض فقرات لأعراف الزواج وتقاليده، اضافة الى تقديم الأكلات الشعبية المختلفة والدبكات والرقصات الخاصة بكل طائفة، اضافة الى عرض الأزياء لمختلف الشعوب.

من جهته قال المشرف على تنظيم المهرجان غربي محمد ان اكثر من ألفي شخص شاركوا في الفقرات المتنوعة التي تضمنها المهرجان، لافتاً الى ان الهدف يتمثل في السعي الى ترسيخ مبادئ التعايش السلمي بين الأطياف والأقليات الدينية والقومية الموجودة في المنطقة وفي العراق بشكل عام.

ويقول الدكتور جاجان جمعة من كلية التربية الأساس التابعة لجامعة دهوك اهمية هذا المهرجان تكمن في كونه نشاطاً تربوياً، لأنه يؤكد على ترسيخ القيم النبيلة لدى الشباب الذين يخضعون الآن لتأثير الكثير من العوامل.

الى ذلك قالت داليا شمعون من فرقة الكلدان للفنون الشعبية، ان فرقتها شاركت بتقديم رقصتين لتعريف الناس بجزء من التراث الكلداني الموجود في المنطقة.

XS
SM
MD
LG