روابط للدخول

"الصباح" البغدادية: أدلة عن تورّط ثلاث جهات بتفجيرات العراق الاخيرة


تنشر جريدة "الصباح" خبراً حول قيام جهات مختصة في الوقت الحالي بجمع ادلة ووثائق تثبت تورط جهات خارجية بعمليات الارهاب الاخيرة تمهيداً الى تقديمها الى الامم المتحدة. ونقلت الصحيفة هذه المعلومات عن مصادر نيابية مطلعة ان هذه الادلة تثبت تورط جهات في ثلاث دول اقليمية ساهمت بالتمويل والتحريض لتنفيذ العمليات الارهابية قبل وبعد القمة العربية التي عقدت في بغداد نهاية الشهر الماضي. وفيما لم تذكر المصادر اسماء الدول المتورطة. إلا ان النائب محمد الصيهود قال في تصريح لـ"الصباح" انه ليس من شيم الدول العربية ان تتصرف هكذا تجاه الاخوة العربية.

وفي تصريح لصحيفة "المشرق" ينفي القيادي في التحالف الكردستاني النائب محمود عثمان وجود تطابق في الرؤية بين التحالف الكردستاني والقائمة العراقية بشأن ضرورة التغيير في هرم السلطة، عازياً سبب ذلك الى اختلاف الاراء داخل القائمتين. وقال عثمان انه لا يوجد تطابق في الرؤية حتى داخل القائمة الواحدة، فالتحالف الكردستاني غير موحد في رؤيته للاوضاع الراهنة في البلاد، لأن رئيس الاقليم مسعود بارزاني يقول ان العراق متجه نحو الدكتاتورية، فيما رئيس الجمهورية جلال طالباني يقول عكس ذلك، ويلفت عثمان الى ان ذلك ينطبق ايضاً على القائمة العراقية.

في سياق آخر تنقل صحيفة "العالم" ما نشره احد المواقع الالكترونية المغربية عن ان المملكة المغربية تسعى إلى نقل مجموعة من سجناء كانوا قد اعتقلوا في العراق على خلفية مشاركتهم في مجموعات جهادية متورطة بارتكاب افعال ارهابية. فموقع "مغاربية"، الذي ترعاه القيادة الأميركية الإفريقية، (كما ورد في صحيفة "العالم") اشار الى تصريحات وزير الخارجية المغربي سعد الدين العثماني في أن المملكة اقترحت على السلطات العراقية ترحيل عدد من السجناء المغاربة من اجل ان يقضوا بقية محكومياتهم في المغرب في اطار اتفاقية التعاون القضائي العربي. وتضيف الصحيفة نقلاً عن الموقع ان المغرب طلب من السلطات العراقية تخفيض أحكام الإعدام الصادرة بحق بعض السجناء الى أحكام بالسجن، وطلبت المملكة ايضاً من العراقيين تحسين ظروف المعتقلين، والسماح لسفير مراكش لدى بغداد ولعائلاتهم بزيارتهم.

XS
SM
MD
LG