روابط للدخول

نظم إتحاد الفروسية فرع نينوى بطولة سباق القدرة والتحمل بالخيول العربية الاصيلة، بهدف تهيئة منتخب المحافظة برياضة الفروسية للمشاركة في السباقات المحلية والخارجية.

وقال مستشار محافظة نينوى لشوؤن الرياضة وعد العمري ان 30 فارساً من عموم المحافظة شاركوا في منافسات البطولة التي تمثلت بقطع مسافة 50 كم على ثلاث مراحل؛ الاولى بقطع مسافة 20 كم، والمرحلتين التاليتين بـ 15 كم لكل منهما.

وطالب العمري الحكومة المركزية بدعم الرياضة في نينوى وخاصة منها رياضة الفروسية بدعم مادي ومعنوي، فضلا عن تشريع القوانين التي تساعد في النهوض بالرياضة وتطويرها.

من جهتهم طالب الفرسان المشاركون الجهات المعنية بفسح المجال أمامهم للمشاركة في سباقات عالمية، وقال أحدهم:
"البطولة ناجحة وتهدف الى الاعداد لمسابقات قادمة ونطمح من خلالها اتاحة الفرصة امامنا للمشاركة في سباقات عالمية من خلال الاتحاد المركزي للفروسية، خاصة وان نينوى تمتلك قابليات جيدة من الفرسان فضلا عن الخيول العربية الاصيلة، كما نطمح ان يكون هناك دعم من قبل الاتحاد المركزي وايضا التنسيق مع الاتحادات الدولية المهتمة في هذا المجال".

ويقول محافظ نينوى اثيل النجيفي ان الاقبال كبير على هذا النوع من الرياضة العربية الاصيلة، واضاف:
"منذ أن تأسس نادي الفروسية في نينوى، وهو النادي الوحيد الذي ينظم سباقات القدرة والتحمل على مستوى العراق قبل عام 2003 وبعده، وقد توقفت هذه النشاطات فترة معينة، الا اننا نحاول اعادتها من جديد في نينوى والعراق".

ويقول أحد الشبان:
"هذا النوع من الرياضة متنفس للشباب في الموصل خاصة في ايام الربيع، وقد استمتعنا كثيرا بهذا السباق الذي جرى في الهواء الطلق خارج مدينة الموصل ، وندعو من خلاله الى تكرار هذه التجربة ودعمها بكل الوسائل".









XS
SM
MD
LG