روابط للدخول

هاولاتي الكردية: إنتحار قائممقام السليمانية جرى في ظروف غامضة


استأثر حادث انتحار قائممقام السليمانية المعتقل زانا محمد صالح باهتمام الصحف الكردية، وتقول صحيفة "هاولاتي" ان معلومات حصلت عليها تشير الى ان الانتحار جرى في ظروف غامضة في مكان اعتقال القائممقام بمديرية الاسايش، وان التوقعات تشير الى انه ترك خلفه العديد من الوثائق السرية التي تشيرالى تورط اخرين في موضوع الرشاوى المتهم بها. ونقلت الصحيفة عن برهم صالح النائب الثاني لسكرتير عام الاتحاد الوطني الكردستاني قوله ان هذا ملف القائممقام طرح عليه قبل شهرين وانه امر بتشكيل لجنة تحقيقية من محافظ السليمانية وممثلي البلدية والزراعة، وان المحكمة المختصة امرت باعتقال عدد من الاشخاص على ذمة التحقيق، بينهم القائممقام استنادا الى الادلة المتوفرة.

وتناولت هذا الموضوع أيضاً صحيفة "هولير" اليومية وقالت ان مديرية الاسايش اصدرت توضيحاً جاء فيه ان قائممقام السليمانية الذي اعتقل لديها بقرار من قاضي التحقيق بحسب المادة 307 من قانون العقوبات العراقي قد شنق نفسه بعد ظهر 14 من هذا الشهر. فيما صرح مدير معهد الطب العدلي في السليمانية الدكتور محمد نوري ان ثلاثة اطباء من المعهد قاموا بفحص جثة القائممقام واعدوا تقريراً حول اسباب وفاته، واشار الى ان التقرير سيسلم الى المحكمة المختصة بملف القضية، وان القاضي هو الذي سيعلن اسباب الوفاة.

وفي خبر اخر نقلت الصحيفة عن عادل برواري مستشار رئيس الوزراء نوري المالكي قوله انه مستغرب لاستبعاده من هيئة المستشارين . واضاف برواري ان علاقته بالمالكي جيدة جدا وطبيعية ولكن يبدو ان استبعادي جاء نتيجة التصريحات الاخيرة والتوترات بين اقليم كردستان والحكومة العراقية. واضاف برواري ان اجتماع كتلة دولة القانون الثلاثاء الماضي اكد على ضرورة تطبيع العلاقات بين بغداد واربيل.

صحيفة "خبات" اليومية نقلت عن وزير الشهداء والمؤنفلين في حكومة الاقليم ئارام احمد قوله اثناء زيارته قضاء جمجمال في السليمانية لاحياء ذكرى الانفال، ان الحكومة لا تزال تبذل جهودها من اجل تعريف جريمة الانفال دولياً، كجريمة من جرائم الابادة الجماعية، وان الوزارة تستمر في مساعيها من اجل خدمة ذوي الشهداء والمؤنفلين. واضافت الصحيفة ان المراسم شهدت رفع الستار عن نصب لضحايا الانفال في المدينة.

وبالعودة الى صحيفة "هاولاتي" التي ذكرت في خبر لها ان مستشاري افواج الدفاع الوطني الكرد المتهمين بالتورط في تنفيذ عمليات الانفال نفوا ان تكون المحكمة طالبتهم بالمثول امامها. ونقلت الصحيفة عن عدد من مستشاري هذه الافواج قولهم انهم قدموا خدمات وساعدوا في انقاذ الكثيرين من المواطنين والبيشمركه. ونقلت الصحيفة عن المستشارهمزة عباس اغا قوله ان احدا لم يطلب منه المثول امام المحكمة، وانه مستعد للمثول امام اية محكمة في الاقليم وباية قضية او ملف لانه يعرف جيدا انه بريء.

XS
SM
MD
LG