روابط للدخول

الشاعر الغنائي فاضل عباس: الغربة ثوب من نار والشاعر يحتاج للمعاناة لكي يبدع


الشاعر الغنائي فاضل عباس

الشاعر الغنائي فاضل عباس

ضيف(عراقيون في المهجر) هو الكاتب المسرحي والشاعر الغنائي فاضل عباس الذي كتب كثيرا عن الغربة.

وقال في إحدى قصائده:

ﮔالوا بالعراق الدمع طوفان
وﮔلت لازم الضحكة باﭽر تعود
وﮔالوا بعد شيصفيها بغداد
وﮔلت ما يخلي ربك باب مسدود
وﮔالولي القتل شو على الهويات
وﮔلت بين الأخوان الزعل موجود
وﮔالولي وﮔلت وظلوا يﮔولون
وضحكة بـﭽذب ارسم على الخدود
بس مرة بـﭽيت وصرخت حيل
من ﮔالوا بعد ما تﮔدر تعود
عراﮔك صار يوسف طايح ببير
وقميصك عليه دم ذبوه على الحدود


بدايات الشاعر الغنائي فاضل عباس المقيم في دمشق منذ 2007 كانت في منتصف الثمانينات، إذ كتب عشرات القصائد الغنائية لمطربين معروفين على الساحة الغنائية العراقية، منهم حسام الرسام، وفؤاد سالم، وياس خضر, ومؤيد الأصيل, وحسين غزال, ومهند محسن.

يقول الشاعر عباس فاضل أن غياب الدعم المعنوي من عائلته دفعه إلى مواصلة الكتابة والمثابرة، وصار يتردد على جمعية الشعراء العراقيين، التي كان يترأسها الشاعر كاظم إسماعيل ﮔاطع الذي احتضن موهبة عباس فاضل وشجعه على الكتابة.
فاضل عباس

فاضل عباس


فاضل عباس من مواليد بغداد عام 1973، أحب قراءة الشعر في فترة مبكرة، قرأ لكبار الشعراء العراقيين والعرب وتأثر كثيرا بالشاعر العراقي الكبير مظفر النواب وأختار المزج بين الشعر الشعبي والقصيدة الفصحى.

يقول الشاعر الغنائي فاضل عباس انه تعرض إلى مضايقات كثيرة واعتقالات في عهد النظام السابق، لكنه لم يترك العراق إلا في اوائل عام 2007 هربا من تهديدات بعض المليشيات المسلحة خلال فترة الصراع الطائفي التي شهدتها البلاد وذلك اثر كتابة قصيدة "سمعت بغداد تناشدني" التي أداها الفنان حسام الرسام والتي نالت شهرة واسعة ولاقت استحسان الناس.
ما زال الشاعر فاضل عباس يتذكر ساعة تركه العراق ووداع الأحبة، واصفا الغربة بثوب من نار لكنه مع ذلك يرى أن معاناة الاغتراب أضافت له الكثير لان الشاعر يحتاج للمعاناة كي يبدع.

لم يصدر للشاعر الغنائي فاضل عباس أي ديوان مطبوع لأنه يفضل الأشعار المقروؤة على المكتوبة والمطبوعة، لذالك سجل العديد من القصائد مع المطربين العراقيين ويستعد حاليا لتسجيل مجموعة من القصائد مع الفنان ياس خضر.

كتب العديد من النصوص المسرحية والمسلسلات الدرامية التلفزيونية، ويؤكد فاضل عباس أنه كتب للمسرح قبل أن يتوجه إلى الدراما، مشيرا إلى أن الكتابة للمسرح أصعب من كتابة الدراما.

عام 2001 حصل على لقب أفضل كاتب مسرحي في مهرجان الشباب الخامس عشر للمسرح في بغداد عن نص مسرحي كتبه يحمل عنوان “تكلم أيها الشاهد"، و ثم تحول إلى التلفزيون وكتب مسلسل للأطفال حمل عنوان "حكايات الأب فرحان" ومسلسل "خان النص" ومسلسل "عرب سات" الذي سيعرض على إحدى القنوات العربية.

حاليا يعكف على كتابة نص تلفزيوني درامي جديد ينتقد الحالات والظواهر السلبية الموجودة في المجتمع العراقي المسلسل من إخراج الفنان سلام عرب وسيتم تصويره في عمان ويشارك فيه نخبة من الفنانين منهم ميس كمر، ماجد ياسين، وعلي جابر، وسعد خليفة وآخرين.

الشاعر الغنائي فاضل عباس أهدى مستمعي إذاعة العراق الحر ومتابعي (عراقيون في المهجر) مقطعا من قصيدة كتبها لوالدته التي كانت تنتظر عودته من المهجر.

انتظرك حلم مرني ولو كابوس
وتفززني نص الليل وتعدي
وانتظرك ندى وجرحي بكبر بغداد
وكلما نشف جرحي غيم وندي
تعال الفوطة راحت من كثر ما مسحت الدمعات من خدي
تعال وما شفتني من افتح الكنتور
اكسر خاطر القمصان ويصيحن علي سدي
تعال وآنا مجروحة ووطن مجروح
والبيت انجرح من ظلتي لوحدي


ساهمت في الملف مراسلة إذاعة العراق الحر في عمان فائقة رسول سرحان

XS
SM
MD
LG