روابط للدخول

دعوات لاستكمال العمل في المرآب العصري في كربلاء


دعا مواطنون في كربلاء الى وضع المرآب الذي افتتح الأسبوع الماضي في الخدمة بأسرع وقت، وذلك بإستكمال ما يحتاجه من بنى تحتية تكميلية.

وقد شيد المرآب عند المدخل الشرقي لمدينة كربلاء باتجاه محافظة بابل، وفي منطقة تعرف بـ"فريحة".

من المواطنين من دعا إلى إنشاء مرآبين مماثلين عند المدخلين الشمالي والجنوبي للمدينة، لتخفيف مما تعانيه كربلاء من اختناقات مرورية وأزمة في المواصلات.

وكان العمل في مرآب كربلاء الموحد بدأ منذ أكثر من ثلاثة أعوام، وتأخر إنجازه طويلا، ويعتقد العديد من سكان كربلاء أن المرآب لوحده لايكفل إنهاء الاختناقات المرورية، أو حل أزمة النقل التي تعاني منها كربلاء، التي تستقبل الزوار على مدار العام، بل أن المدينة بحاجة إلى تخصيصات إضافية لإنشاء طرق ومجسرات تضع حدا للاختناقات المرورية التي تعاني منها المدينة بشكل يومي.

المهندسة مها عباس، مديرة مكتب وزارة العلوم والتكنولوجيا في كربلاء أيدت فكرة انشاء مرائب أخرى في مداخل كربلاء، وقالت في حديثها لإذاعة العراق الحر "إن هذه الخطوة ضرورية لتحقيق انسيابية مثلى في حركة المرور".

في غضون ذلك، وعد مدير الشركة العامة لإدارة النقل الخاص عبد الله لعيبي بافتتاح مرآب كربلاء الموحد في غضون أيام قليلة.

XS
SM
MD
LG