روابط للدخول

مشروع لزراعة النباتات الطبية في ديالى


شرعت وزارة الزراعة مؤخرا بتنفيذ مشروع في ديالى اطلقت عليه "المشروع الوطني للزراعة العضوية"، الذي سيتم بموجبه التركيز على زراعة الاعشاب الطبية .

الباحث في مجال النباتات الطبية المهندس الزراعي علي خلف اوضح ان الكثير من المزارعين يفتقرون الى المعلومات الضرورية بجدوى النباتات الطبية، التي غالبا ما تنمو بصورة طبيعية، ويقوم الكثيرون منهم بالتخلص منها بطرق العزق والتعشيب.

مديرية زراعة ديالى هي الاخرى شرعت بأقامة ملتقيات علمية اسبوعية يتم خلالها التعريف بالبحوث والدراسات التي تخص الاعشاب والنباتات الطبية.

المهندس الزراعي قاسم عاشور دعا الى الاستفادة من الاعشاب والنباتات الطبية على نطاق واسع من قبل المختصين والكوادر العلمية.

يشار الى انه انتشرت في الفترة الاخيرة في ديالى عيادات لما يسمى بالطب الشعبي، حيث يقوم اصحابها بوصف الاعشاب للمرضى ويتعهدون بحسب اللافتات التي يعلقوها على عياداتهم بان هذه الاعشاب تشكل علاجا لامراض مزمنة وحتى الخبيثة منها، لكن مدير دائرة صحة في ديالى الدكتور علي التميمي اوضح ان هناك الكثير من حالات الوفاة التي سببها لجوء البعض الى هذه العيادات وعدم مراجعة المستشفيات.

واوضح التميمي ان الكثير من المواطنين يلجأوون الى "الجدات" او "المعشب" لعلاج الامراض التي تصيب احد افراد الاسرة دون استشارة الاطباء الامر الذي قد يؤدي بالتالي الى وفاة المريض.

المزارعون من جانبهم دعوا المسؤولين الزراعيين الى اطلاق برنامج اذاعي أو تلفزيوني للتعريف بفوائد ومضار الاعشاب الطبية.

واوضح المزارع عبد الناصر عبدالله انه والعديد من المزارعين يجهلون منافع ومضار الكثير من الاعشاب والنباتات، مضيفا انه ذات مرة ظهر نبات نمى بصورة طبيعية في حديقة منزله، تبين بعدها انه نبات الخشخاش، الذي يعتبر من النباتات المخدرة، ولم يكن يعرف ان هذا النبات يشكل خطرا على حياة الانسان .

XS
SM
MD
LG