روابط للدخول

مختصون: مشروع كاب التركي كارثة على المنطقة


أحد الأنهار التي تصب في دجلة داخل العراق

أحد الأنهار التي تصب في دجلة داخل العراق

دعا مختصون في شؤون المياه في دهوك الى مفاتحة هيئات دولية معنية من أجل أن تمارس ضغوطاً على تركيا لوقف مشروعها المسمى (كاب) الذي يتضمن بناء 22 سداً على مصبات نهري دجلة والفرات.
الدعوة جاءت في سياق توصيات خلصت إليها جلسة حوارية حول المياه نظمتها منظمات مدنية إحياءاً لليوم العالمي للمياه والذي صادف في 22 اذار.

ويقول الباحث الجيولوجي في جامعة دهوك رمضان حمزة ان جذور مشروع (كاب) التركي قديمة تعود الى عهد الدولة العثمانية، عندما فكرت تركيا بتحويل اراضيها القاحلة الى اراض زراعية كي تصبح سلة الغذاء في المنطقة، موضحاً ان هذا المشروع سيكون بمثابة كارثة لكل من العراق وسوريا حين يكتمل في عام 2020.
ويؤكد حمزة على ضرورة الزام تركيا بوقف تنفيذ هذا المشروع الذي سيؤدي الى حدوث كوارث بيئية ليس في العراق وسوريا حسب، بل في تركيا ايضاً، حيث سيتسبب بناء هذا الكم الكبير من السدود بإحداث زلازل وهزات أرضية عنيفة في تركيا سيكون لها اضرار كبيرة، بحسب رأيه.

من جهته يذكر مدير منظمة مياه كردستان في محافظة دهوك عبد الله قادر ان لهذا المشروع اهدافاً سياسية واقتصادية، لافتاً الى ان المشروع يتضمن بناء 22 سداً اضافة الى 19 محطة توليد كهربائية، وبانتهاء المشروع فان هذه السدود سوف تتطلب خزن كميات كبيرة من المياه تصل الى 97 مليار متر مكعب، الأمر الذي سيجعل تركيا تقطع المياه عن العراق وسوريا لمدة ثلاث سنوات متتالية، وأضاف:
"جزء من هذا المشروع مُموّل من قبل منظمة صندوق النقد الدولي، لذا نحن ندين ونستنكر دعم المنظمات الدولية لهذا المشروع الذي سيؤدي الى احداث كارثة بيئية في المنطقة، حيث ستغمر المياه الكثير من الآثار الكردية، ومنها مدينة حسن كيف التي تعج بالآثار القيمة".
ودعا قادر الى تفعيل اتفاقيتي سيفر ولوزان اللتين تشيران في بعض بنودهما الى "ضرورة ان تأخذ تركيا رأي كل من العراق وسوريا عند انشاء اي سد على نهري دجلة والفرات".

الى ذلك دعا الناشط في مجال المجتمع المدني مهدي مجيد الى ضرورة ان تقوم المنظمات الدولية وعلى رأسها منظمة الأمم المتحدة بالتدخل لوقف هذا المشروع الذي سيكون له اثار سلبية كبيرة على الشعب العراقي في المستقبل القريب، إذ سيكون له تأثير مباشر على القطاع الزراعي في المنطقة.

يذكر ان مشروع (كاب) التركي يهدف الى خزن كميات مياه تكفي لزراعة 20% من الأراضي الزراعية التركية، وتوفير 27 الف ميغاواط من الكهرباء، اضافة الى ان المشروع سيوفر فرص عمل لـ 3,5 مليون موظف وفلاح في تركيا، كما انه سيساهم في تخفيف ديون تركيا التي تصل الى 70 مليار دولار الآن.

XS
SM
MD
LG