روابط للدخول

حزب النهضة التونسي يلتزم بفصل الدين عن الدولة


اعلن حزب النهضة الاسلامي الحاكم في تونس انه لن يدعم اعتماد الشريعة الاسلامية بوصفها المصدر الرئيسي للتشريع في الدستور الجديد.
وأوضح حزب النهضة الذي فاز بأكبر نسبة من الأصوات في الانتخابات التونسية العام الماضي انه سيُبقي في الدستور الذي يجري اعداده حاليا على المادة الأولى لدستور 1956 التي تنص على الفصل بين الدين والدولة.
وقال زعيم حزب النهضة راشد الغنوشي في مؤتمر صحفي ان الحزب لن يستخدم القانون لفرض الدين.
XS
SM
MD
LG