روابط للدخول

كاليفورنيا: امراة عراقية تموت جراء الضرب المبرح


توفيت امرأة عراقية تقيم في كاليفورنيا بعد تعرضها إلى ضرب مبرح داخل بيتها في اعتداء بدا انه بدوافع عنصرية.
اسم المرأة شيماء العوادي وكانت في الثانية والثلاثين وهي أم لخمسة.
وقع الاعتداء الأربعاء الماضي واعتبرت أنها ميتة سريريا وتم فصل الأجهزة عنها أمس السبت.
اظهر التحقيق الأولى أن الأسرة تلقت رسائل تحذير تقول "عودوا إلى العراق، هذا بلدنا وليس بلدكم انتم الإرهابيون".
غير أن الأم تجاهلت هذه التحذيرات وقد تم العثور على الرسالة نفسها بعد تعرض العوادي إلى الاعتداء.
يذكر أن الأسرة وصلت إلى الولايات المتحدة في تسعينات القرن الماضي.
XS
SM
MD
LG