روابط للدخول

مالي: عمليات نهب وسرقة وتأكيدات بأن الرئيس بخير


نهب جنود محطات بنزين وسرقوا سيارات في العاصمة المالية باماكو الجمعة بعد 48 ساعة من انقلاب عسكري في حين ذكر الاتحاد الإفريقي أن لديه تأكيدات بأن الرئيس امادو توماني توري في أمان.
الاتحاد الإفريقي جمّد عضوية مالي بعد الانقلاب. وقال جون بينغ رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي للصحفيين بعد اجتماع لمجلس الأمن والسلم التابع للاتحاد في أديس أبابا "علمنا أن الرئيس بخير في حماية عدد من الموالين له." وأضاف "الرئيس موجود في مالي بالتأكيد. والتأكيدات التي تصلنا من الذين يقومون بحمايته هي انه ليس بعيدا عن باماكو."
XS
SM
MD
LG