روابط للدخول

متنزه الهندية: عامان على بدء العمل ولم يكتمل بعد


متنزه الهندية

متنزه الهندية

قبل أكثر من عامين بدأ العمل في مشروع متنزه قضاء الهندية، وكان من المفترض أن يتم إنجازه في غضون عام من تاريخ توقيع عقد التنفيذ، لكن وبعد اكثر من عامين ما زال الموقع مرتعا للكلاب والحيوانات السائبة، ومكبا للنفايات، وليست ثمة مؤشرات على قرب إنجازه، ما دفع بمواطنين في القضاء من بينهم ثامر غازي كاظم إلى التساؤل عن جدوى إنفاق ما يقرب من ملياري دينار على مشروع متلكئ.

واللافت أن مشروع متنزه الهندية تم افتتاحه في احتفال رسمي وذلك قبل أشهر على الرغم من عدم اكتماله، وهو ما أكده مواطنون يسكنون قريبا من المتنزه الذي لم يفتح أبوابه اما المواطنين بعد افتتاحه.

وقبل التوجه الى الجهات المعنية حاولنا اللقاء بالمقاول المنفذ للمشروع، لكنه رفض الإجابة عما يطرح من تساؤلات حول اسباب تعثر العمل في المشروع واكتفى بالقول ان ثمة مشاكل فنية حالت دون ذلك.

أما قائمقام الهندية عباس عبد عباس فقد كشف عن تشكيل لجنة للتحقيق في أسباب تأخر إتمام المشروع، موضحا أن اللجنة حددت جملة من النواقص التي يتعين على الجهة المنفذة إكمالها قبل أن قيام قائمقامية قضاء الهندية باستلامه.

ولم يعتبر القائمقام افتتاح المشروع على الرغم من عدم اكتماله أمرا غريبا، وقال أن العديد من المشاريع الأخرى تم افتتاحها من قبل مسؤولين محليين استغلالا لمناسبة معينة.
يشار الى ان متنزه الهندية ليس سوى واحد من عشرات المشاريع، التي تجاوزت مدد إنجازها التاريخ المتفق عليه في العقد المبرم بين الأطراف ذات العلاقة، دون أن تكون هناك إجراءات واضحة بحق الجهة المتلكئة في التنفيذ، ولا يجد المواطنون تفسيرا لذلك غير اعتبار الوضع مظهرا من مظاهر الفساد.

XS
SM
MD
LG