روابط للدخول

اتفاقية تبادل السجناء بين العراق والسعودية


أكد وزير العدل حسن الشمري ان العراق والسعودية سيوقعان اوائل الاسبوع المقبل اتفاقية لتبادل السجناء بين البلدين.

واعلن الشمري في تصريح على هامش لقائه نظيره الاردني سليم الزعبي: إن المسؤولين في كلا البلدين قد توصلا بعد لقاءات عديدة الى مسودة نهائية للاتفاقية التي تشمل تبادل السجناء الذين صدرت بحقهم أحكام قضائية، وسيستفيد من تنفيذ الاتفاقية 130عراقيا مسجونا في السعودية و71سعوديا في السجون العراقية.

وحول ملف السجناء العراقيين في الاردن والاردنيين في العراق أبدى الشمري استعداد العراق لتوقيع اتفاقية ثنائية لتبادل المحكومين بين البلدين لقضاء المسجونين مدة محكومياتهم في سجون بلدانهم.

وأشار الشمرى الى ان المعتقلين الاردنين في السجون العراقية يعيشون في اوضاع جيدة، معربا عن استعداد السفارة العراقية في عمان تسهيل زيارة ذويهم لهم.

الى ذلك اوضح وزير العدل الاردني سليم الزعبي أن المعتقلين العراقيين في الأردن يتلقون أفضل الرعاية شأنهم شأن غيرهم من الموقوفين والمحكومين في الأردن، مؤكدا ضرورة استمرار التنسيق بين الأردن والعراق وكافة الدول العربية لمناقشة سبل تفعيل نصوص اتفاقية الرياض القضائية، التي وقعتها معظم الدول الاعضاء في جامعة الدول العربية.

وكان السفير العراقي في الاردن جواد هادي عباس ذكر في تصريح سابق لاذاعة العراق الحر ان عدد السجناء العراقيين في الاردن والاردنيين في العراق لا يتجاوز الستين سجينا، مؤكدا ان الجانب الاردني ابدى تعاونا بشأن العراقيين المسجونين في الاردن، وتم تبادل خمسة من مجموع 21 سجينا خلال العامين الماضين وفقا لاتفاقية الرياض الامنية الخاصة بتبادل المحكومين، مشيرا الى ان العراق حول هذا الملف الى مجلس النواب العراقي ليبت في أمر50 سجينا اردنيا في العراق اعتقل معظمهم في ربيع العام 2003.

وكان وزير العدل حسن الشمري قد غادر الاردن صباح الجمعة متوجها الى المملكة العربية السعودية على رأس وفد يضم أعضاءً من لجنة حقوق الانسان في مجلس النواب العراقي وممثلين عن وزارة الخارجية والجمعية الوطنية لحقوق الانسان في العراق.

XS
SM
MD
LG