روابط للدخول

ملفات شائكة عديدة يحملها المالكي الى الكويت


المالكي مستقبلاً سفير الكويت علي المؤمن في بغداد

المالكي مستقبلاً سفير الكويت علي المؤمن في بغداد

ملفات عديدة يحملها رئيس الوزراء نوري المالكي معه الى الكويت (الاربعاء) في زيارة وصفها المراقبون بالمهمة لما تحمل من مساعٍ لحل العديد من القضايا الشائكة، منها الحدود والديون وميناء مبارك وملف المفقودين بين البلدين.

ويؤكد النائب عن إئتلاف دولة القانون علي شلاه ان الخارجية الكويتية رحبت بهذه الزيارة وقالت انها تعقد عليها آمالا كبيرة، مثلما يأمل العراق ورئيس الوزراء الكثير من هذه الزيارة. وتوقع شلاه ان يجري حسم جميع الملفات الكبرى او ايجاد آلية لحسمها، مستبعداً ان تقف الكويت مستقبلاً أمام اية محاولة لإخراج العراق من طائلة الفصل السابع.
من جهته اعرب عضو لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب العراقي اركان ارشد عن أمله في ان تسهم الزيارة في دعم مؤتمر القمة العربية المقرر في بغداد، وانهاء المشاكل العالقة بين البلدين.

يشار الى ان زيارة المالكي الى الكويت تستمر يومين على رأس وفد كبير يضم وزراء الخارجية والمالية والنقل وحقوق الانسان لبحث ملف المفقودين.
ويرى المحلل السياسي واثق الهاشمي ان حلحلة الملفات شيء ايجابي غير انه لفت الى دعوات كويتية صدرت مؤخراً بحل مسألة الديون مقابل الحدود، ودعا صانعي القرار العراقي الى ان يكونوا حذرين من إشكالات مثل هذه المفاوضات.
الى ذلك يؤكد البرلماني السابق وائل عبد اللطيف على ضرورة ان تتناول الزيارة ملفات ترسيم الحدود والغاء الديون التي قال انها ناتجة عن حروب رئيس النظام السابق ونزواته، ولا يد للشعب العراقي بها، بحسب قوله، فضلاً عن تسهيل عملية إخراج العراق من طائلة الفصل السابع، مشيراً الى ان الزيارة سيكتب لها النجاح ان تحققت هذه الامور.

XS
SM
MD
LG