روابط للدخول

اربيل تحتفل بـ8 آذار وسط انتقادات لاوضاع المرأة الكردية


اربيل تحيي عيد المرأة العالمي

اربيل تحيي عيد المرأة العالمي

شهدت مدينة اربيل العديد من الفعاليات والنشاطات بمناسبة الثامن من اذار: مارس يوم المرأة العالمي، وسط انتقادات لاوضاع المرأة الكردية من قبل نشاطات ومدافعات عن حقوق المرأة في اقليم كردستان العراق.

ونظمت وزارة الثقافة والرياضة والشباب في حكومة اقليم كردستان مهرجانا بهذه المناسبة تضمن فعالياته في اقامة معرض تشكيلي لعدد من الفنانات التشكليات مع اقامة معرض فوتوغرافي عن المرأة، مع تقديم فقرات فنية وغنائية وموسيقية من قبل بعض الفرق النسائية في المدينة، فيما نظم المركز الثقافي الفرنسي ايضا معرضا وامسية فنية بهذه المناسبة.
واقامت منظمة:"تمكين المرأة في كردستان" احتفالية بمناسبة اليوم العالمي للمرأة.

ورغم الخطوات التي اتخذها برلمان كردستان العراق في تشريع قوانين خاصة بمناهضة العنف ضد المرأة وتعديل مجموعة قوانين اخرى متعلقة بحقوق المرأة، وتشكيل مجلس باسم الملجس الاعلى للمرأة في حكومة الاقليم، الا ان نشاطات ومدافعات عن حقوق المرأة ينتقدن اوضاع المرأة الكردية.

وفي تصريح لاذاعة العراق الحر قالت الناشطة والكاتبة الصحفي تامان شاكر: يجب ان نقول مع الاسف المرأة الكردية حقتت بعض المكاسب باشتراكها في برلمان كردستان او في بعض المجالات الحياتية في بعض المؤسسات الحكومية ولكن لم تحقق المكاسب من الناحية الاجتماعية لان العنف ازداد في المجتمع الكردي ونوع العنف اصبح اكثر شرارة ونوعية القتل شهد تطورا.

واضافت:لهذا لانستطيع ان نقول اننا حقننا تقدما لان وضع المجتمع اصبح اسوء من قبل وانا اليوم لم احتفل بهذه المناسبة وطلب من منظمات المجتمع المدني ان ننظم مظاهرة او زيارة قبور النساء اللاتي قتلن وباية حجة كانت ولهذا اعتقد انه يجب ان نراجع انفسنا لانه باعتقادي ان طريقة عمل النشاطات خاطئة.

اما الناشطة النسوية هدى زنكنة فاكدت ان اوضاع المرأة الكردية مازالت غير جيدة وان هناك عنف موجه ضدها وتضيف لاذاعة العراق الحر: مع الاسف استطيع القول ان الوضع الاجتماعي للمراة الكردية كان مريعا وكان لدينا عدد كبير من النساء اللاتي قتلن او اقدمن على حرق انفسهم والاحصائيات تشير الى ان وضع المرأة الكردية ليس بالشكل الذي يتحدثون عنه.

واكدت زنكنة على ضرورة مراقبة الاداء الحكومي في تنفيذ القرارات والقوانين المتعلقة باوضاع المرأة وتضيف قائلة : بدأنا بمشروع على مستوى النائية وخارج المحافظات وبالنسبة للحكومة لديها خطة استراتجية ولكن يجب مراقبة القوانين الصادرة من البرلمان ومراقبة اداء الحكومة في تحسين واقع المرأة.
XS
SM
MD
LG