روابط للدخول

فريق الزوراء العراقي يخسر امام الشرطة السوري


أستهل فريق الزوراء الكروي مسيرته في البطولة الأسيوية بخسارة من فريق نادي الشرطة السوري بثلاثة اهداف لهدفين ضمن الجولة الاولى للمجموعة الخامسة لبطولة كاس الاتحاد الاسيوي والتي ضيفها ملعب البتراء في العاصمة الاردنية عمان في مباراة مثيرة شهدت عددا من البطاقات الملونة وطرد لاعب من كلا الفريقين .

وكان الشوط الأول من المباراة انتهى بتقدم الشرطة السوري بهدف سجله اللاعب البرازيلي ليوناردو في الدقيقة 22 من زمن الشوط الأول، ومع عودة المباراة في شوطها الثاني شنت النوارس العراقية الكثير من الهجمات في محاولة لأدراك التعادل الذي تحقق عبر لاعبه محمد احمد في الدقيقة 60 من المباراة.

فيما باغت لاعب الشرطة السوري رجا رافع مدافعي الزوراء من هجمة مرتدة ليسجل هدفا ثانيا في الدقيقة من 69 المباراة، ليعود اللاعب ذاته بعد دقيقتين فقط ليسجل هدفا ثالثا لمصلحة فريقه من خطا دفاعي قاتل ,بعدها قلص نادي الزوراء الفارق عن طريق اللاعب محمد سعد بعد أن نجح بالتسجيل من ركلة جزاء نفذها بمهارة منحت لفريقه في الدقيقة 84 من المباراة.

الاداء الذي ظهر به فريق نادي الوزراء لم يرض بالتاكييد مشجعي الفريق الذي تابعوا المباراة عبر شاشات التلفاز.

في حين وجد متابعون للشان الرياضي ان المشاكل الداخلية التي مرت على النادي منذ انطلاق الدوري وحتى اليوم كانت سببا وراء تراجع اداء الفريق وظهوره بالمستوى متواضع لم يرتق الى ما ظهر به بطل الدوري العراقي للنسخة الماضية.

ويرى الصحفي الرياضي ضياء حسين ان على نادي الزوراء مراجعة اوراقه وحل مشاكله من اجل تجاوز تلك الاخفاقات وتمثيل العراق بشكل مشرف في المباريات الخمس الاخرى ضمن المرحلة الاولى لكاس الاتحاد الاسيوي .

اما من هم اصحاب الشان داخل النادي فقد وجدوا ان المستوى الفني المتواضع الذي ظهر به نادي الزوراء جاء نتيجة لما يمر به النادي من مشاكل داخلية .

ويرى عضو الهيئة الادارية للنادي عبد الامير ناجي ان المستوى الفني الذي ظهر به الفريق لا يليق باسم الزوراء الذي حمل لقب بطولة النخبة العراقي مرات عديدة وعلى الادارة ان تتحمل مسؤوليتها تجاه اجراء تغييرات داخل التشكيلة حتى وان جاءت متاخرة على الاقل لحفظ ماء الوجه في مسابقات دوري النخبة العراقي .

يذكر ان هذه المباراة هي ضمن منافسات المجموعة الخامسة التي تضم أندية التلال اليمني والصفاء اللبناني إضافة للزوراء بطل الدوري بنسخته الماضية والشرطة السوري ومن المرجح ان يلعب الزوراء مباراته الثانية مع التلال اليمني في العشرين من الشهر الحالي بمدينة دهوك الذي يتخذ منها الزوراء ملعباً له .
XS
SM
MD
LG