روابط للدخول

صحيفة سعودية: بغداد توجّه بالتفاوض مع معارضيها في الجوار


مطالبة بغداد لإقليم كردستان بتسليم نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي كانت العنوان الابرز الصحف العربية في اشارتها الى الشأن العراقي. في حين تحدثت صحيفة "الوطن" السعودية عن عزم الحكومة العراقية إرسال وفود وشخصيات إلى دول الجوار للقاء شخصيات وقوى سياسية عراقية معارضة لحثها على الاستجابة لمشروع المصالحة الوطنية. وفي هذا السياق نقلت الصحيفة عن مستشار الأمن الوطني فالح الفياض قوله ان رئيس الحكومة نوري المالكي وجه بالتفاوض مع المعارضين مع تقديم ضمانات لإيقاف جميع الملاحقات بحقهم، مضيفاً للصحيفة ان المسعى الجديد يأتي بالتنسيق مع الجامعة العربية.

وجاء في افتتاحية صحيفة "البيان" الاماراتية ان على القادة السياسيين العراقيين حسم جميع خلافاتهم، كي يكون قرارهم مؤثراً في القمة العربية المقبلة. ملفتة الى ان على القمة العربية مدعوة هي الأخرى، لأن يحظى الملف العراقي بنصيب وافر من مناقشاتها، من أجل عبور المأزق السياسي الذي يمر به العراق، وضرورة التعاون مع بغداد للخروج من مشكلاتها الاقتصادية والسياسية.

من جهة اخرى عمدت صحف عديدة على اثارة مقاربة بين اوضاع بعض الدول والتجربة العراقية .. ففي صحيفة "الوطن" العمانية يرى الكاتب خميس بن حبيب ان ليبيا تقف اليوم على تحديات صعبة، فمظاهر انتشار السلاح والاقتتال بين الثوار، بالإضافة إلى نزعة إقامة الأقاليم، والعودة المفاجئة للموالين للقذافي، كلها مظاهر يراها الكاتب شبيهة بـ"عراق ما بعد 2003".
اما الكاتب محمد السمّاك وفي صحيفة "المستقبل" اللبنانية فكتب ان الولايات المتحدة تحاول أن تجعل من أفغانستان عراقاً ثانياً، وذلك من خلال نسف الجسور بين مكوناته القبلية والمذهبية، وإثارة الفتنة الداخلية بين هذه المكونات حتى تنشغل أفغانستان بمشاكلها الداخلية. وتعتقد الولايات المتحدة أن من شأن ذلك استنزاف حركة طالبان وإغراقها في وحول الانقسامات الداخلية من جهة، والصراع مع باكستان في الشرق من جهة ثانية، ومع ايران في الغرب من جهة ثالثة.

XS
SM
MD
LG