روابط للدخول

أنباء عن تراجع البرلمان عن شراء سيارات مصفحة لأعضائه


سيارة هامر

سيارة هامر

دعا بيان صادرعن رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي، أعضاء المجلس إلى التخلي عن اقتناء سيارات مصفحة رغم انه حق دستوري وتخصيص الأموال لأبواب أكثر أهمية وحيوية للمجتمع والوطن.

جاء البيان ردا على ما وصفه النجيفي بالحملة الإعلامية الظالمة التي يتعرض لها النواب منذ الإعلان عن نيتهم شراء سيارات مصفحة.

مراسل إذاعة العراق الحر في بغداد احمد الزبيدي تحدث إلى عدد من النواب ولاحظ أن هناك توجها للاكتفاء باستخدام السيارات التي ستخصص لحماية المسؤولين الذي سيحضرون قمة بغداد في نهاية آذار.

بيَّن عضو المجلس الأعلى والنائب عن التحالف الوطني علي شبر أن كفة الحلول بدأت هناك اتجاها لأن يتنازل مجلس النواب عن شراء السيارات المصفحة واستخدام سيارات القمة العربية التي استوردتها الحكومة العراقية لغرض نقل كبار الشخصيات في القمة العربية والبالغ عددها 400 سيارة مصفحة وقال إن القمة ستستمر في أفضل حالاتها لمدة ثلاثة أيام وبالتالي يمكن استخدام هذه السيارات على أن تضاف الأموال التي خصصت للسيارات في الأساس إلى أموال الزيادات على الرواتب التقاعدية.

القيادي في ائتلاف القائمة العراقية قيس الشذر أبدى استغرابه من ردود الفعل السلبية التي عبر عنها البعض تجاه شراء الأعضاء للسيارات المصفحة في حين أن معظم ضباط الجيش العراقي لديهم مثل هذه السيارات حسب قوله غير انه عاد وأكد أن قائمته ستكون مؤيده للمقترح الخاص باستخدام سيارات القمة العربية .

أما المستشارة الاقتصادية لرئيس مجلس النواب رقية أنور فبينت أن الموازنة رغم إقرارها ما تزال قيد التعديلات والتحفظ في بعض الفقرات وقد تكون مسالة الاعتماد على سيارات القمة العربية ضمن تلك التعديلات مبينة أن المبالغ التي رصدت لسيارات الأعضاء المصفحة ستعاد إلى الخزينة.

من الجدير بالذكر أن العراق كان قد استورد 400 سيارة مصفحة ضمن موازنة القمة العربية من اجل استخدامها في نقل كبار الشخصيات التي ستشارك في قمة بغداد في أواخر آذار.

XS
SM
MD
LG