روابط للدخول

هوال الكردية: أسلحة ومقاتلون من الموصل الى سوريا


صحيفة هوال الاسبوعية المستقلة، نقلت عن مصادر وصفتها بالمقربة من القنصلية التركية في مدينة الموصل، ان الحكومة التركية باشرت في تنفيذ خطة تهدف الى ملاحقة أعضاء شبكة (اركنكون) تضم مسؤولين عراقيين، عملوا سرا مع هذه المنظمة التركية، التي كانت تنشط على المستوى الداخلي والخارجي (كحكومة ظل) للإطاحة بالحكومة التركية، قبل ان يكشف امرها.

وقالت مصادر الصحيفة ان الحكومة التركية أعدت قائمة بأسماء عراقيين متورطين بينهم رجال أعمال، وقادة سياسييون محليون. بينما تتحدث الأنباء عن اعتقال احد مسؤولي الأحزاب الصغيرة في كركوك أثناء زيارته الى تركيا مؤخرا.

وفي خبر اخر لهوال ان العديد من كبار قادة الفرق والألوية العسكرية العراقية السابقين يشاركون في الانتفاضة ضد نظام حكم بشار الأسد.

ونقلت الصحيفة عن مصادر وصفتها بالمطلعة قولها ان الأجهزة الأمنية العراقية رصدت خلال الأسابيع الماضية وجود بعض قادة الجيش العراقي السابق على رأس مجاميع مسلحة في مدن سورية عدة، وبالأخص في مدينة حمص، تعمل بالتنسيق مع الجيش السوري الحر.

واضافت المصادر ان العديد من الضباط العراقيين السابقين الهاربين د تم جمعهم عن طريق مسؤولين بعثيين سابقين بغية الاستفادة من خبراتهم في المعارك الدائرة الآن في سوريا.

وذكرت الصحيفة ان انباء تشير الى ان مقاتلين وأسلحة تدخل سوريا من الموصل فيما تتحدث أنباء أخرى عن عودة العشرات من مقاتلي الميلشيات الشيعية من سوريا بعد مشاركتهم في قمع الانتفاضة السورية.

الصحيفة نقلت ايضا عن مصادر خبرية في هيئة المساءلة والعدالة ان الهيئة طالبت المسؤولين في محافظة كركوك بتفعيل قوانين المساءلة والعدالة الخاص بالبعثيين. واضافت الصحيفة ان الهيئة ابلغت جميع دوائر الدولة بضرورة إعداد قوائم بأسماء منتسبيها ليتم مقارنتها بالمشمولين بفقرات قانون المساءلة والعدالة. واشارت المصادر الى ان الهيئة طالبت أيضا من نقابة الصحفيين في العراق وفروعها في المحافظات بمنع الصحفيين المشمولين بإجراءات الهيئة من المشاركة في أي انتخابات تجريها النقابة.


صحيفة هولير اليومية كتبت تقول ان ما يقرب من 150 متظاهرا قد تجمعوا في ميدان الحرية في مركز السليمانية الجمعة واطلقوا شعارات تحيي ذكرى تظاهرات العام الماضي، لكن قوات الامن سارعت الى تفريقهم.

واشار مراسل الصحيفة في المدينة الى ان التظاهرة لم تستمر لفترة طويلة بسبب تدخل قوات الامن واعتقالها عدد من الصحفيين. واضاف مراسل الصحيفة ان قوات الامن اعتقلت ايضا عددا من منظمي التظاهرة دون ان تطلق سراحهم كما فعلت مع عدد من الصحفيين.

هولير في خبر اخر كتبت الصحيفة ان مجلس النواب العراقي اجرى مناقشات واسعة الخميس حول الميزانية الاتحادية لعام 2012 وان قرارا اتخذ باستدعاء رئيس ديوان الرقابة المالية الى البرلمان لاستجوابه حول تقرير الحسابات الختامية للحكومة قبل اقرار الميزانية الاثنين المقبل.

ونقلت الصحيفة عن عضو اللجنة المالية في مجلس النواب عن كتلة التحالف الكردستاني محمد خليل ان شرطا جزائيا كان قد وضع على اقليم كردستان يتمثل في تخفيض حصة الاقليم، اذا ما تراجعت صادراته النفطية عن 175 الف برميل يوميا، لكن هذا الشرط الذي اقترحه حسين الشهرستاني تم الغاؤه. واضاف خليل ان حسابات عامي 2009 و2010 اظهرت اختفاء 16 ترليون و500 مليار دينار وان لجنة برئاسة احمد الجلبي قد شكلت من اجل الكشف عن مصير هذه المبالغ.


XS
SM
MD
LG