روابط للدخول

معرض لفنانين من الموصل في العاصمة الاردنية


رئيس جمعية الفناني التشكيليين في نينوى

رئيس جمعية الفناني التشكيليين في نينوى

أكد فنانون تشكيليون من الموصل ان الحركة التشكيلية في المحافظة تراجعت كثيرا خلال السنوات الماضية، لاسباب عدة ابرزها الوضع الامني.

وقال أمين سر جمعية الفنانين التشكيليين العراقيين في نينوى الفنان طلال غانم رجب في حديث لاذاعة العراق الحر خلال افتتاح معرض لاعضاء الجمعية في العاصمة الاردنية عمان "إن اسبابا عديدة تقف وراء تراجع الحركة التشكيلية في الموصل ابرزها الوضع الامني، وغياب دعم حكومي للجمعية، فضلا عن عدم توفر المستلزمات الضرورية التي تمكن الفنان من مواصله العمل، وافتقار المدينة لصالة عرض مناسبة".

الى ذلك اوضح رئيس الجمعية الفنان التشكيلي خليف محمود خليف انه على الرغم من الظروف الصعبة التي تحيط بالنخبة المثقفة في الموصل إلاّ انه اقيم أواخر العام الفائت اسبوع ثقافي تضمن فعاليات وانشطة متنوعة منها اقامة معرض لآخر الاعمال الفنية لـ60 فنانا وفنانة بعد الحصول على دعم مالي متواضع من محافظ نينوى.

واشار خليف ان الفنانين التشكيليين في نينوى يواصلون عطاءهم الفني ويقيمون المعارض الشخصية داخل العراق وخارجه بجهودهم الفردية, موضحا ان الجمعية تحرص على التواصل مع الفنانين في بغداد من خلال المشاركة في معظم المعارض التي اقيمت هناك خلال السنتين الماضيتين.

وأكد الفنان التشكيلي ذر الصائغ وجود هوة كبيرة بين الفنان والجمهور في الموصل وذلك بسبب الاوضاع الامنية الإستثنائية، وان زوال هذه الفجوة مرهون بعودة الحياة في المدينة الى طبيعتها.
ويشارك في معرض فناني نينوى في العاصمة الاردنية وهو الاول من نوعه احد عشر فنانا هم: خليف محمود خليف، وعلاء سالم، وحامد الراشدي، وفارس بخو، وطلال غانم رجب، وبشار ابراهيم، ورائد فرحان، ووصفي طاهر، وسعد نجم عبد، وذر الصائغ، وحازم صالح، كما ضم المعرض اعمالا للفنان التشكيلي الراحل لوثر ايشو أحد رواد الحركة التشكيلية العراقية.

XS
SM
MD
LG