روابط للدخول

النجيفي: الاثنين المقبل سيشهد اقرار موازنة 2012


مجلس النواب العراقي

مجلس النواب العراقي

اعلان رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي أن يوم الاثنين المقبل سيشهد اقرار موازنة العام الحالي، وتأجيل التصويت على طلب اعفاء امين بغداد صابر العيساوي من منصبه، كانا ابرز حدثين شهدتهما جلسة المجلس الخميس.

وجاءت تأكيدات النجيفي خلال جلسة الخميس التي قال انها آخر جلسة لمناقشة موازنة العام 2012، حتى وان اقتضى الامر بقاء الجلسة منعقدة لساعة متقدمة من المساء.

عضوة اللجنة المالية نجيبة نجيب قالت ان التأخر الحاصل في اقرار الموازنة كان نتيجة كثرة المناقشات حولها لضمان تحقيق اكبر فائدة للمواطن العراقي، مضيفة ان اللجنة المالية حاولت من خلال التغييرات التي اجرتها على مسودة الموازنة اعطاء اولوية لمساعدة الفئات الفقيرة، والمتقاعدين، ومنح صلاحيات اوسع للمحافظات.

ورجح النائب عن ائتلاف دولة القانون عباس البياتي ان يخضع التصويت على موازنة العام الحالي للصفقات السياسية كما حصل في الاعوام الماضية.

وكان مقررا ان تشهد جلسة الخميس التصويت على طلب إعفاء أمين بغداد صابر العيساوي من منصبه، الا ان هذا الامر ارجئ الى اشعار اخر.

واوضح النائب عن كتلة المواطن علي شبر ان الخلافات داخل التحالف الوطني الذي ينتمي اليه العيساوي هي التي أدت الى تأجيل التصويت على قضية امين بغداد، مضيفا ان القرار النهائي بشان العيساوي سيصدر قريبا بعد اجتماع أعضاء التحالف الوطني للخروج بموقف موحد.

اما ائتلاف دولة القانون، الذي قاد عملية استجواب امين بغداد، بدا وكأن موقفه تغير تجاه امين العاصمة صابر العيساوي، إذ اكد النائب عن دولة القانون محمد الصيهود لإذاعة العراق الحر ان ائتلافه لم يحدد موقفه بعد من عملية اقالة العيساوي، مؤكدا ان إئتلاف دولة القانون سيلتزم بالقرار النهائي الذي سيتخذه التحالف الوطني الاسبوع المقبل بشان القضية.

وشهدت جلسة مجلس النواب الخميس ايضا التصويت على التعديل الاول لقانون العقوبات العسكري، وقانون هيئة الرقابة الوطنية لمنع انتشار اسلحة الدمار الشامل، والتصويت على صحة عضوية النائب علي الصجري.

XS
SM
MD
LG