روابط للدخول

البدء في تنفيذ مشروع حزام بغداد الأخضر


تواجه العاصمة العراقية تحديا بيئيا كبيرا بسبب الزحف المستمر للصحراء على اطرافها، وما تركه من مشاكل على حياة الناس، خاصة ما يتعلق بالعواصف الترابية، التي تتعرض لها بغداد خلال موسمي الصيف والخريف.

وقد وضعت الحكومة على مدى السنوات الماضية عدة مشاريع لمواجهة هذا التحدي، الا ان ايا منها لم ينفذ على ارض الواقع، ما دفع بامانة بغداد الى المبادرة، والبدء في تنفيذ مشروع حزام بغداد الاخضر، بمعزل عن اللجنة الحكومية الموسعة، التي كانت شكلت لهذا الغرض كما يوضح المتحدث باسم الامانة حكيم عبدالزهرة.

ويضيف عبدالزهرة في حديثه لاذاعة العراق الحر ان تنفيذ المشروع بدأ من غرب بغداد وبمساحة تزيد عن الف دونم، مشيرا الى ان المشروع يحمل اهدافا اقتصادية بالاضافة الى الهدف البيئي.

وكان عدم توفر المياه من اهم المشكلات التي عرقلت تنفيذ مشاريع الاحزمة الخضراء حول مدن عراقية، الا ان امانة بغداد اعتمدت طريقة جديدة للتغلب على هذه المشكلة، هي استخدام مياه البزل، والصرف الصحي للسقي بعد معالجتها.

ويتألف مشروع حزام بغداد الاخضر من سبعة اشرطة، تبدأ بالاشجار لتكون مصدات للاتربة وتنقية الاجواء، بينما تزرع الاشرطة الاخرى بنباتات الزينة والنباتات المثمرة.

ويقول الخبير البيئي العراقي الدكتور لطيف حاجي حسن ان هذا المشروع سيوفر فوائد عديدة للعاصمة العراقية، داعيا الى استخدام الاشجار والنباتات المقاومة للاملاح والجفاف لتلافي تأثيرات شح المياه في المستقبل.

XS
SM
MD
LG