روابط للدخول

نقابة صيادلة اقليم كردستان تهدد بحل النقابة


هددت نقابة الصيادلة في اقليم كردستان العراق الاثنين بحل النقابة، في حال لم تتراجع وزارة الصحة في حكومة الاقليم عن قرارها سحب اليد عن اثنين من الاطباء الصيادلة، بعد ثبوت توزيع حقن انسولين خاصة بمرضى السكري من الاطفال غير فاعلة.

وكانت وزارة الصحة في حكومة الاقليم أعلنت قرار سحب اليد عن طبيبين صيدليين، وتشكيل لجنة للتحقيق في قضية توزيع ابر الانسولين في احد المراكز الصحية في اربيل، وتوقيفهم عن العمل لحين انتهاء التحقيقات.

وفي تصريح لاذاعة العراق الحر قال الطبيب الصيدلاني سالار عبدالرحمن عضو الهيئة العليا لنقابة الصيادلة في الاقليم، ان الطبيبن لاعلاقة لهما بهذا الدواء، مشيرا الى ان الانسولين وصل الى المركز الصحي قبل تولي احد الطبيبن ادارة المركز قبل شهر واضاف قائلا "الشخصان لاعلاقة لهما بالقضية لان احدهما مدير هذا المركز، والاخر موظف في المركز، ولكن في الدوام المسائي، وهناك مخزن لتوزيع الادوية، والمركز ليس وكيلا، وان الادوية اشتريت من بغداد قبل شهر" .

واكد عبد الرحمن انه سيتم حل نقابة صيادلة الاقليم في حال لم يتراجع الوزير عن قراره موضحا "نحن سنتخذ الموقف لان احد الاثنين نقيب للنقابة والاخر عضو ونعبر عن ادانتنا للقرار الحكومي لانه صدر ضد موظفي الدوام الصباحي. واستخدم الوزير النقابة سلاحا ضد هذين الطبيبين ولهذا قررنا حل النقابة في حال لم يتراجع الوزير عن قراره".

واوضح الطبيب الصيدلي "لهذه الادوية كتاب فحص الدخول، يظهر انها سليمة عند دخولها العراق، ولكن يمكن الخلل حصل عند نقل الادوية من بغداد الى اربيل، او في مخازن وزارة الصحة، او مخازن المركز الصحي، وان الحكومة هي المسؤولة، وان حصل الخلل عند نقل الدواء، فان الشركة هي المسؤول، والشركة عبرت عن استعدادها لتحمل المسؤولية".

الى ذلك قال الدكتور خالص قادر مدير الاعلام في وزارة الصحة في حكومة اقليم كردستان، ان الوزارة اتخذت قرار سحب اليد عن الطبيبين لحين اكتمال التحقيقات، مؤكدا قيامهما بتوزيع ادوية غير فعالة على مرضى السكري من الاطفال، واضاف في تصريحه لاذاعة العراق الحر : قام هذا المركز بتوزيع ابر الانسولين على مرضى السكر من الاطفال وهي غير فعالة، ولم تؤثر على خفض نسبة السكر لدى المرضى، ومع بدء التحقيق طلبت اللجنة سحب اليد عن طبيبين صيدلانيين وتم اتخاذ الاجراءات القانونية لحين اكتمال الحقيقات وفي حال ثبتت براءتهما فسيعيدان الى عملهما ولم يتم فصلهما".
واضاف ان لجنة المشتريات في وزارة الصحة هي التي اشترت هذه الادوية، وسيتم التحقيق مع كل الذين لديهم علاقة بالموضوع.

XS
SM
MD
LG